أخبار العالم

لن أسمح «بأي نقاش» حول أخطاء نوير



قال مدرّب منتخب ألمانيا لكرة القدم يوليان ناغلسمان، إنه لن يسمح بـ«أي نقاش حول مانويل نوير»، بعد ارتكاب الحارس المخضرم خطأ جديداً خلال الفوز الودي على اليونان 2 – 1، الجمعة، ضمن الاستعدادات لكأس أوروبا 2024 في كرة القدم.

وتسبب نوير بالهدف الأول في مونشنغلادباخ، مخطئاً في إبعاد تسديدة خريستوس تزوليس، فتابعها بسهولة من مسافة قريبة يوريوس ماسوراس قبل نحو ربع ساعة على انتهاء الشوط الأوّل.

عادل كاي هافيرتس، مهاجم آرسنال الإنجليزي، في مطلع الشوط الثاني، قبل أن يمنح باسكال غروس لاعب برايتون الإنجليزي «دي مانشافت» هدف الفوز في الدقيقة قبل الأخيرة من الوقت الأصلي.

وبينما جلس حارس برشلونة الإسباني مارك – أندريه تير شتيغن، على مقاعد البدلاء في ملعبه السابق، تركّزت الأنظار على الخطأ الذي ارتكبه نوير.

كان ناغلسمان قد أكّد أن نوير سيكون الخيار الأول في البطولة القارية التي تستضيفها بلاده وتفتتحها ألمانيا أمام أسكوتلندا في 14 الجاري في ميونيخ.

وكان حارس بايرن ميونيخ البالغ 38 عاماً قد ارتكب خطأ في نهاية مباراة الاثنين، أمام أوكرانيا (0 – 0)، وذلك بعد خطأ مكلِّف في مواجهة فريقه بايرن ميونيخ مع ريال مدريد الإسباني في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي.

قال ناغلسمان: «لن أسمح بأي نقاش حول مانويل نوير، حتى لو حاول الجميع».

تابع: «عندما يرتكب خطأ، من السهل الحديث عنه، لكن في نهاية المطاف كانت سلسلة من الأخطاء».

وأضاف: «صدّ ثلاثَ كرات رفعية المستوى، صدات لا يمكن لحراس آخرين التصدي لها… الأمور بخير».

ورغم حمله ألوان برشلونة لعقد من الزمن، فإن تير شتيغن دافع عن ألوان ألمانيا فقط خلال فترات الإصابة لنوير.

وأكّد ناغلسمان، الجمعة، أن الحارس ألكسندر نوبل استبعد عن تشكيلة ألمانيا، معتمداً على نوير، تير شتيغن، وحارس هوفنهايم أوليفر باومان في النهائيات القارية.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى