أخبار العالم

لا يمكنني التنبؤ بتصرفات ترمب حال انتخابه رئيساً لأميركا



قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إنه لا يمكنه التنبؤ بما سيفعله دونالد ترمب إذا فاز بالرئاسة الأميركية مجدداً في انتخابات نوفمبر (تشرين الثاني)، لكن العالم بأسره، بمن في ذلك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ينتظر نتيجة التصويت.

وأضاف زيلينسكي، متحدثاً في واشنطن، أمس الثلاثاء، بينما يجتمع قادة عالميون في قمة حلف شمال الأطلسي، أنه يأمل ألا ينسحب ترامب من الحلف العسكري الذي تأسس قبل 75 عاماً، وأن تستمر الولايات المتحدة في دعم أوكرانيا للتصدي للغزو الروسي المستمر منذ أكثر من عامين.

وقال زيلينسكي عن ترمب: «لا أعرفه جيداً»، موضحاً أنه عقد «اجتماعات جيدة» معه خلال فترة رئاسة ترمب الأولى، لكنه قال إن ذلك كان قبل الغزو الروسي لأوكرانيا عام 2022.

وأضاف: «ليس بوسعي إخباركم بما سيفعله إذا تولى رئاسة الولايات المتحدة، لا أعرف».

ودأب ترامب، المرشح الجمهوري المفترض في انتخابات الرئاسة الأميركية، على انتقاد حجم الدعم العسكري الأميركي لأوكرانيا، وبلغ نحو 60 مليار دولار منذ الغزو الروسي، ووصف زيلينسكي بأنه «أعظم مندوب مبيعات على الإطلاق».

وفيما يتعلق بالسياسة تجاه حلف شمال الأطلسي، قال ترمب إنه «سيشجع» روسيا على فعل «ما بدا لها» لأي دولة عضو في الحلف لم تنفق ما يكفي على الدفاع، وإنه لن يدافع عنها. ويُلزم ميثاق حلف الأطلسي الدول الأعضاء فيه بالدفاع عن تلك التي تتعرض لهجوم.

وحثّ زيلينسكي القادة السياسيين الأميركيين، أمس الثلاثاء، على عدم انتظار نتيجة الانتخابات الرئاسية للتحرك بقوة لمساعدة بلاده، داعياً إلى الحد من القيود المفروضة على استخدام الأسلحة الأميركية.

وفي وقت سابق، أمس الثلاثاء، تعهّد الرئيس الأميركي جو بايدن بالدفاع بقوة عن أوكرانيا في قمة حلف شمال الأطلسي.

ولدى سؤاله عن آراء بوتين بشأن بايدن وترمب، قال زيلينسكي بحذر: «بايدن وترمب مختلفان تماماً. لكنهما يدعمان الديمقراطية؛ ولهذا السبب أعتقد أن بوتين سيكره كليهما».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى