أخبار العالم

لا أعلم ما سأفعله في المستقبل



قال توماس توخيل، المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم، إنه ليست لديه فكرة عما سيفعله في المستقبل بعدما يرحل عن فريقه الحالي عقب نهاية الموسم الحالي.

وقال توخيل في مؤتمر صحافي عُقد السبت: «ليست لديَّ فكرة. أفكر في الأشياء في سلام. الأمور كانت واضحة منذ فبراير (شباط) الماضي. سأحصل على الوقت الكافي. لم تكن هناك محادثات مع أي أندية أخرى».

وكان بايرن قد أعلن بالفعل مطلع هذا العام انفصاله عن توخيل بنهاية الموسم الحالي، حيث بات هذا هو أول موسم، منذ عقد من الزمن، يفشل فيه بايرن في التتويج بلقب.

وكانت بطولة دوري أبطال أوروبا هي آخر آمال بايرن للتتويج بلقب، ولكنه ودع البطولة من الدور قبل النهائي بعد الخسارة 3 – 4 أمام ريال مدريد في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وحتى الآن لم يجد بايرن ميونيخ مدرباً جديداً لقيادة الفريق في الموسم المقبل.

وقال توخيل إنه ليس من محبي «التقييمات العامة»، ولكنه غير سعيد بأرقامه مع بايرن.

وقال: «تلعب كثير من العوامل دوراً في تقييم الموسم. شخصياً، أنا لست سعيداً بالأرقام. تعاقدنا لكي نتوج بالألقاب. لم نحقق هذا في الموسم الحالي، ولكننا حاولنا بقدر استطاعتنا».

وستكون مباراة فولفسبورغ، الأحد، هي الأخيرة لتوخيل مع بايرن على أرضه، حيث سينهي بايرن الموسم بمواجهة هوفنهايم خارج أرضه الأسبوع المقبل.

وبسؤاله عما إذا كان سيشعر بالتأثر في هذا اليوم، قال المدرب: «لا أعلم».

وأضاف: «طلبت عائلتي وأصدقائي تذاكر للمباراة. أنا أركز على الرياضة وما يمكنني التأثير به».

ولن يكون هاري كين متاحاً حيث ما زال يشعر بآلام في الظهر أجبرته على الخروج أمام ريال مدريد يوم الأربعاء الماضي. وقال توخيل إن سيرج غنابري سيغيب أيضاً «ومسألة مشاركته في (اليورو) ستكون صعبة».

كما يغيب أيضاً ليروي ساني وجمال موسيالا بسبب مشكلات في الركبة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى