أخبار العالم

«كوريا» يتعرض للسرقة في منزله تحت تهديد السلاح


تتجه أنظار عشاق كرة القدم صوب العاصمة البريطانية لندن الاثنين، لمتابعة حفل توزيع جوائز الأفضل «ذا بيست» لعام 2023 الذي يقيمه الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) سنوياً.

وستكون هذه هي النسخة الثالثة التي تستضيف فيها لندن هذا الحدث، بعدما استضافته في عامي 2016 و2017.

وأعلن «فيفا» في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، قائمة مختصرة مكونة من 3 لاعبين في كل فئة من الفئات السبع.

ويتم تقديم الجائزة السنوية وفقاً لأداء المرشحين للجائزة في الفترة من 19 ديسمبر 2022 حتى 20 أغسطس (آب) 2023، حسبما أعلن «فيفا».

ويتم اختيار الفائز بكل جائزة بعد حصده أعلى الأصوات في المراحل الأربع من عملية التصويت.

وهناك 4 أقسام لعملية التصويت مقسمة بنسبة 25 في المائة من الأصوات لكل قسم، حيث إن القسم الأول هو تصويت الجماهير، أما القسم الثاني فهو تصويت مدربي منتخبات العالم، أما القسم الثالث فهو تصويت قادة منتخبات العالم، أما القسم الرابع فهو تصويت مجموعة من الإعلاميين من كل دول العالم.

ورغم أنه سيتم تقديم 7 جوائز خلال هذا الحفل، فإن العالم يترقب الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم التي يتنافس عليها الثلاثي؛ النرويجي إيرلينغ هالاند، مهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي، والفرنسي كيليان مبابي، جناح باريس سان جيرمان الفرنسي، والأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم سان جيرمان السابق الذي يلعب الآن في صفوف إنتر ميامي الأميركي.

كليان مبابي يسعى للفوز بالجائزة لأول مرة في مسيرته (أ.ف.ب)

ووُجد هالاند، الذي يحلم بالحصول على الجائزة المرموقة للمرة الأولى في مسيرته الكروية، بالقائمة النهائية للمرشحين للفوز بالجائزة، ويتطلع ليكون أول لاعب نرويجي يتوج بالجائزة.

في المقابل، يحلم مبابي بالتتويج بالجائزة للمرة الأولى في مسيرته، لكي يصبح أول لاعب فرنسي يتوج بالجائزة التي انطلقت نسختها الأولى قبل 7 أعوام.

وما زال ميسي، قائد منتخب الأرجنتين، يطمع في تحقيق مزيد من الإنجازات، حيث يسعى للفوز بالجائزة للمرة الثالثة بعد عامي 2019 و2022.

كما يتنافس الثلاثي المغربي ياسين بونو والبلجيكي تيبو كورتوا، والبرازيلي إيدرسون مورايس على جائزة أفضل حارس مرمى.

ويتصارع أيضاً 3 مدربين على جائزة أفضل مدرب، حيث يتنافس الإسباني بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي المتوج بالثلاثية (الدوري الإنجليزي وكأس إنجلترا ودوري أبطال أوروبا) في الموسم الماضي، للحصول على الجائزة، مع الإيطالي سيموني إنزاغي مدرب إنتر ميلان الإيطالي، الذي قاده لنهائي دوري الأبطال في الموسم الماضي، ومواطنه لوتشيانو سباليتي، مدرب منتخب إيطاليا الحالي، الذي قاد نابولي في الموسم الماضي للتتويج بلقب الدوري الإيطالي.

هل يفوز هالاند لاعب السيتي المتوّج بالثلاثية بجائزة الأفضل؟ (رويترز)

ويتنافس على جائزة أفضل هدف (جائزة بوشكاش) الثلاثي خوليو إنسيسو وجيليرمي مادروغا ونونو سانتوس.

ويتم أيضاً تقديم جوائز أفضل لاعبة وأفضل حارسة مرمى وأفضل مدرب في فئة السيدات، حيث كانت فترة التقييم لجوائز السيدات من الأولى من أغسطس 2022 إلى 20 أغسطس 2023.

وتتنافس الإسبانيتان أيتانا بونماتي وجينيفير هيرموسو، لاعبتا برشلونة الإسباني، مع الكولومبية ليندا كايسيدو، لاعبة ريال مدريد الإسباني، على جائزة أفضل لاعبة.

وعلى الأرجح، ستنحصر المنافسة على الجائزة بين لاعبتي إسبانيا، لا سيما أنهما قادتا المنتخب الإسباني لنيل لقب بطولة كأس العالم للسيدات 2023 للمرة الأولى في تاريخه في نيوزيلندا وأستراليا.

فيما تشهد جائزة أفضل حارسة مرمى صراعاً ثلاثياً بين الأسترالية ماكنزي أرنولد، والإنجليزية ماري إيربس والإسبانية كاتالينا كول.

ويتنافس على لقب أفضل مدرب في فئة السيدات سيدتان ورجل، هم الإنجليزية إيما هايس، مدربة تشيلسي الإنجليزي، والهولندية سارينا فيجمان، مدربة المنتخب الإنجليزي، والإسباني جوناثان خيرالديز، مدرب برشلونة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى