أخبار العالم

كسر في الأنف… وغياب 10 أيام بعد «عملية عاجلة»


تلقت طموحات المنتخب الفرنسي للفوز بلقب «يورو 2024»، ضربة مؤثرة بتعرض المهاجم الأبرز عالمياً كيليان مبابي لإصابة بالغة في الأنف خلال المباراة التي كسبها الديوك أمام النمسا (1 – 0)، الاثنين.

وارتقى مبابي لكرة عالية أمام المرمى النمساوي لكنه احتك بالمدافع كيفن دانسو وسقط متأثراً بإصابته.

وقال مدرب منتخب فرنسا ديدييه ديشامب عبر القناة الفرنسية الأولى عن إصابة مبابي بعد نهاية المباراة: «يبدو أن مبابي تعرض لكسر بالأنف».

لحظة اصطدام مبابي بمدافع النمسا كيفن دانسو (أ.ف.ب)

ووفقاً لصحيفة «ليكيب» الفرنسية، فإن الطبيب السابق لمنتخب فرنسا يعتقد أن مبابي بحاجة إلى إجراء عملية وغيابه لمدة 10 أيام عن المنتخب.

وقد يرتدي مبابي قناعاً خلال ما تبقى من بطولة «يورو 2024» بعد الإصابه في أنفه.

ووفقاً لصحيفة «ليكيب»، فإن نجم ريال مدريد الجديد غادر إلى المستشفى حيث تم نقله عبر سيارة إسعاف ويتعين عليه إجراء عملية جراحية.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى