أخبار العالم

قيود إسرائيلية على المصلين في المسجد الأقصى عشية أول رمضان


فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم، قيودًا وتضييقًا على المصلين الفلسطينيين، الذين يحاولون الدخول إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة التراويح الأولى عشية بداية شهر رمضان.

وأظهر الفيديو حشودا من المصلين، رجالا ونساء، في أحد الشوارع المجاورة للمسجد الأقصى، وهم يقفون بانتظار المرور في الطريق الذي أغلقته شرطة الاحتلال بشكل كامل.

انتشرت، الأحد، قوات كبيرة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي في محيط المسجد الأقصى المبارك، تخوفاً من اندلاع اضطرابات عنيفة مع بداية شهر رمضان، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وذكرت القناة 12 أن المصلين سيتوجهون مساء اليوم إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة التراويح الأولى عشية بداية شهر رمضان.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في وقت سابق، أن “دخول المصلين إلى المسجد الأقصى سيكون متاحا خلال الأسبوع الأول من شهر رمضان، دون تغيير عن السنوات السابقة”. وأضاف أنه “سيتم تقييم الوضع أسبوعيا من الناحية الأمنية والسلامة وسيتم اتخاذ القرارات بناء على ذلك”.

ولم يوضح نتنياهو وضع الأقصى خلال السنوات السابقة أو الأعداد المسموح لهم بدخوله، كما لم يوضح وضع فلسطينيي الضفة الغربية وما إذا كان سيسمح لهم بدخول القدس والصلاة في الأقصى.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى