أخبار العالم

قصف مدفعي إسرائيلي على عدة مناطق في جنوب لبنان

[ad_1]

«القسام» تعلن استهداف دبابة و5 آليات عسكرية إسرائيلة في غزة

أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، اليوم (الأحد)، أنها استهدفت دبابة و5 آليات عسكرية وتجمعاً للقوات الإسرائيلية في عدة مناطق بقطاع غزة.

وقالت الكتائب على «تلغرام»، وفقاً لـ«وكالة أنباء العالم العربي»، إنها استهدفت دبابة إسرائيلية متوغلة غرب جباليا، في شمال القطاع، بقذيفة «الياسين 105». وأعلنت الكتائب في وقت لاحق، أن مقاتليها استهدفوا 5 آليات إسرائيلية شرق دير البلح بعبوات «العمل الفدائي» وقذائف «الياسين 105»، مؤكدة تدمير 3 آليات بشكل كامل.

وذكرت كتائب القسام في بيان منفصل، أنها قصفت أيضاً تجمعاً للقوات الإسرائيلية شرق خان يونس في جنوب القطاع بقذائف الهاون.

وكانت «القسام»، أعلنت في وقت سابق اليوم (الأحد)، أن عناصرها هاجموا تجمعاً لجنود إسرائيليين في قطاع غزة، وأوقعوا عدداً كبيراً من القتلى.

وأفادت «الكتائب» على منصة «تلغرام»، بأن الهجوم وقع في نقطة تموضع للجنود الإسرائيليين شرق جحر الديك بوسط قطاع غزة، وبأن مقاتليها زرعوا 3 عبوات مضادة للأفراد بشكل دائري حول التمركز، ثم فجروها في الجنود. وتابعت أن أحد مقاتليها أجهز على من تبقى من أفراد القوة، وانسحب بعدها مقاتلوها إلى مواقعهم، بعد إيقاع عدد كبير من القتلى من الجنود الإسرائيليين.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت «سرايا القدس»، الجناح العسكري لحركة «الجهاد الإسلامي»، أنها استهدفت 3 آليات عسكرية وجرافة إسرائيلية شمال غربي مدينة غزة.

وذكرت «سرايا القدس» على «تلغرام»، أنها قصفت بلدتي سديروت وريعيم في جنوب إسرائيل بالصواريخ، وتمكن مقاتلوها صباح اليوم من تدمير دبابة إسرائيلية واستهدفوا آليتين عسكريتين في حي الشيخ رضوان بغزة.

وأضافت أنها قصفت أيضاً موقع «مارس» العسكري بقذائف هاون من العيار الثقيل، وقصفت مدناً ومواقع وقواعد عسكرية وبلدات إسرائيلية برشقات صاروخية مكثفة. كما قصفت بالصواريخ بلدة كيسوفيم قرب الحدود مع قطاع غزة.

وانطلقت صفارات الإنذار في كيسوفيم فور القصف. وكانت «سرايا القدس» قد أشارت مساء أمس (السبت)، إلى اشتباكات «ضارية» مع قوات إسرائيلية في حي الشيخ رضوان ومحاور شمال غرب وجنوب غزة. وقال تلفزيون فلسطين اليوم (الأحد)، إن أكثر من 700 قتيل سقطوا في غزة خلال الساعات الـ24 الماضية.

وفي وقت سابق الأحد، نقلت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» عن الجيش الإسرائيلي، الإعلان عن مقتل اثنين من عناصره في معارك قطاع غزة.

وذكرت الصحيفة أن القتيلين هما الرقيب أشالو ساما (20 عاماً) من بتاح تكفاه، مشيرة إلى إصابته بجراح في 14 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، فارق الحياة على أثرها.

أما العنصر الثاني فهو فرد الاحتياط أور برانديس، البالغ من العمر 25 عاماً، والذي عمل ضمن الفرقة السابعة المدرعة، وقُتل في معارك يوم السبت وسط غزة.

وكانت إسرائيل قد جددت هجماتها صباح يوم الجمعة، في أعقاب هُدن إنسانية تم الاتفاق عليها بوساطة مصرية – قطرية – أميركية مع حركة «حماس» واستمرت أسبوعاً.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى