أخبار العالم

قصف إسرائيلي جديد يستهدف محيط العاصمة دمشق



أفاد إعلام رسمي سوري الجمعة بأن الدفاعات الجوية تصدت “لعدوان جوي إسرائيلي” على محيط دمشق. وذكر أن الهجوم استهدف عددا من النقاط في محيط دمشق، وأسفر عن وقوع بعض الخسائر المادية. نادرا ما تعلق إسرائيل على ضربات بعينها تستهدف سوريا، لكنها قالت مرارا إنها لن تسمح لخصمها اللدود إيران، الداعمة لحكومة الرئيس بشار الأسد، بترسيخ وجودها في البلد.

نشرت في:

2 دقائق

استهدف قصف إسرائيلي الخميس مناطق في دمشق وجنوب سوريا، وفق ما أعلنت وزارة الدفاع السورية ووسائل إعلام رسمية.

وقالت وزارة الدفاع في بيان: “حوالي الساعة 23:05 من مساء اليوم، نفذ العدو الإسرائيلي عدوانا جويا من اتجاه الجولان السوري المحتل، مستهدفا بعض النقاط في المنطقة الجنوبية”.

ولم تعلن الوزارة عن خسائر بشرية.

نادرا ما تعلق إسرائيل على ضربات بعينها تستهدف سوريا، لكنها قالت مرارا إنها لن تسمح لخصمها اللدود إيران، الداعمة لحكومة الرئيس بشار الأسد، بترسيخ وجودها في البلد.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية (سانا): “وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لأهداف معادية في محيط دمشق”.

وأفاد التلفزيون الرسمي بوقوع “عدوان إسرائيلي يستهدف محيط العاصمة دمشق”.

من جهته، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن غارات إسرائيلية استهدفت موقعا للدفاع الجوي السوري في محافظة السويداء جنوب البلد، وكذلك قرب مطار دمشق الدولي.

وأضاف المرصد أن الهجوم قرب المطار جاء “بعد يوم كامل من إعادته للعمل وإقلاع أول طائرة”.

كان مطار دمشق الدولي قد خرج عن الخدمة بعد أن استهدفته غارات إسرائيلية في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر، إثر ساعات فقط من استئناف الرحلات الجوية في أعقاب هجمات مماثلة في الشهر السابق.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الأنباء الفرنسية، إن المطار لم يتضرر في القصف الأخير.

وشنت إسرائيل مئات الغارات الجوية على جارتها الشمالية منذ بدء الحرب الأهلية السورية عام 2011، استهدفت في المقام الأول القوات المدعومة من إيران، من بينها حزب الله اللبناني، وكذلك مواقع للجيش السوري.

لكنها كثفت هجماتها منذ بدء الحرب بين إسرائيل وحماس في 7 تشرين الأول/أكتوبر، في ظل تصاعد التوترات في الشرق الأوسط.

 

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى