أخبار العالم

قائد مفترض لعصابة مخدرات كبيرة بمرسيليا يعتقل في المغرب

[ad_1]

كشفت السلطات الفرنسية السبت أن القائد المفترض لإحدى عصابات المخدرات الرئيسية في مرسيليا، المتهم بالتسبب بحرب دامية بين تجار المخدرات في ثاني كبرى المدن الفرنسية، أُوقف الجمعة في المغرب. وكان 2023 العام الأكثر دموية في مرسيليا حيث قُتل 49 شخصا، من بينهم أربعة ضحايا جانبيين، وأصيب 123 آخرون، في أعمال عنف مرتبطة بالاتجار بالمخدرات.

نشرت في:

2 دقائق

في “ضربة كبيرة لعصابات المخدرات”، ألقت قوات الأمن في المغرب القبض على القائد المفترض لإحدى عصابات المخدرات الرئيسية في مرسيليا.

وكتب وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان عبر منصة إكس، “لقد قُبض في المغرب على أحد أكبر تجار المخدرات في مرسيليا. تحية للشرطيين الذين يواصلون بلا كلل مكافحة تهريب المخدرات”، وذلك في تأكيد لمعلومات نشرتها أولا صحيفة “لو باريزيان”.

وأضاف الوزير “لقد وُجهت اليوم ضربة كبيرة لعصابات المخدرات بفضل تعاوننا مع السلطات المغربية، التي أشكرها”.

وأكد المدعي العام في مرسيليا نيكولا بيسون لوكالة الأنباء الفرنسية توقيف فيليكس بينغي (33 عاما) في الدار البيضاء (غرب المغرب).

وكان قاضي تحقيق في مرسيليا قد أصدر بحقه مذكرة توقيف بتهمة “استيراد مخدرات ضمن عصابة منظمة، ونقلها، وحيازتها، والاستحواذ عليها وبيعها، وتشكيل عصابة أشرار (…) وغسل الأموال وعدم تبرير الموارد”، بحسب ما أوضحت النيابة العامة في بيان.

صيحة فزع

وأسفرت حرب العصابات من أجل السيطرة على نقاط الاتجار المربحة بالمخدرات (حيث يصل حجم التداول اليومي في أماكن معينة إلى 80 ألف يورو)، بين عصابة “يودا” بزعامة فيليكس بينغي ومجموعة منافسة تسمى “دي زد مافيا” (“DZ Mafia”)، عن سقوط قتلى في مدينة مرسيليا، خصوصا العام الماضي.

وكان 2023 العام الأكثر دموية في مرسيليا حيث قُتل 49 شخصا، من بينهم أربعة ضحايا جانبيين، وأصيب 123 آخرون، في أعمال عنف مرتبطة بالاتجار بالمخدرات.

وأشار نائب الشرطة القضائية في جنوب فرنسا باسكال بونيه، في كانون الثاني/يناير الماضي، إلى أن حوالي 35 من جرائم القتل المتصلة بعصابات المخدرات هذه كانت مرتبطة بشكل مباشر بهذه المنافسات بين العصابتين.

كما أطلق القضاة الرئيسيون في ثاني أكبر مدينة في فرنسا صرخة إنذار في وقت سابق من الأسبوع، أمام لجنة التحقيق بمجلس الشيوخ المخصصة لمكافحة تهريب المخدرات في فرنسا.

وبتوقيف بينغي، ألقي القبض على 19 شخصا على قائمة “الأفراد المطلوبين بشدة”، لدورهم الكبير في تهريب المخدرات في مرسيليا، وكان بعضهم في الخارج، وفق أرقام شرطة منطقة بوش دو رون التي تتبع لها مرسيليا.

فرانس24/ أ ف ب

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى