أخبار العالم

على غرار «الأول بارك»… الفتح يفتح المجال لـ«تسمية ملعبه»



فتحت إدارة نادي الفتح، المجال للشركات من أجل التقدم لشراء حقوق تسمية استاد كرة القدم بالنادي، والمقرر أن يخوض فيه الفريق الكروي مبارياته في دوري المحترفين السعودي ابتداءً من مباراة الفيحاء في الـ25 من شهر أكتوبر (تشرين الأول).

وسلمت إدارة الفتح برئاسة المهندس منصور العفالق هذا الملف لإدارة الاستثمار بالنادي من أجل استقبال العروض التي يمكن أن تصل من أجل الفوز بتسمية الملعب على غرار استاد جامعة الملك سعود الذي سُمي «الأول بارك» بعد شراء حقوق التسمية من قبل أحد البنوك السعودية الكبرى.

وعلى الأرجح ستتم تسمية الملعب من قِبل إحدى الشركات التي يملكها أحد الأعضاء الذهبيين الداعمين لمسيرة النادي على مدار سنوات طويلة في حال لم تصل عروض مالية مجزية من إحدى الشركات من خارج إطار ملكية الأعضاء الذهبيين.

ومن المقرر أن يجري حفل افتتاح قبل إقامة المباراة الأولى على الملعب الواقع في مقر النادي في وسط مدينة المبرز ثاني كبرى مدن محافظة الأحساء بالمنطقة الشرقية.

وعلى صعيد متصل، عاد اللاعب فهد الحربي للمشاركة في تدريبات الفريق، بعد أن أنهى برنامجه العلاجي من الإصابة التي تعرض لها، التي منعته من المشاركة في المباراة الماضية ضد أبها.

وسيكون اللاعب متاحاً للعودة في مباراة الفريق المقبلة ضد الرائد ضمن مباريات الجولة 11.

وبات الحربي من الأسماء التي يعتمد عليها المدرب الكرواتي سلافن بيلتش بعد أن تطور أداؤه نتيجة الإعارة التي قضاها لموسم مع فريق العدالة.

بينما لم يشارك اللاعبان حسن المحمد وحسن آل سليس في التدريبات الجماعية لتعرضهما للإصابة في المباراة الماضية وخضوعهما للعلاج.

من جهة أخرى، استقبل الأمير سعود بن طلال، محافظ الأحساء، المهندس سعد العفالق وأعضاء مجلس إدارة النادي السابق، مقدماً لهم الشكر على الجهود التي قدموها خلال الفترة الماضية كما تمنى للأسماء المستمرة في خدمة النادي من أعضاء الإدارة الحالية مزيداً من التوفيق، حيث تم تكريمهم أيضاً.

وشمل التكريم أعضاء المركز الإعلامي برئاسة محمد الضيف نظير الجهود الكبيرة التي بذلوها والتي عكست صورة إيجابية عن المملكة وأثبتوا قدرات أبناء الوطن على تحقيق الإبداع في هذا المجال.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى