أخبار العالم

شفيونتيك تنجو من فخ أوساكا في قمة مثيرة


تأهلت البولندية إيغا شفيونتيك، حاملة اللقب، إلى الدور الثالث ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس بعدما تغلبت بصعوبة 7-6 و1-6 و7-5 على نعومي أوساكا الفائزة هي الأخرى بأربعة ألقاب كبرى بعدما أنقذت نقطة خسارة المباراة، اليوم (الأربعاء).

البولندية إيغا شفيونتيك تلوح بالنصر عقب فوزها الصعب على نعومي أوساكا ضمن منافسات «رولان غاروس» (أ.ف.ب)

ووفقاً لوكالة «رويترز»، فإنه رغم براعتها على الملاعب الرملية التي تجعلها المرشحة الأوفر حظاً أمام أي منافسة، فإن شفيونتيك (22 عاماً) التي دخلت المباراة بعدما حققت 13 انتصاراً متتالياً وفازت بلقبين في مدريد وروما، واجهت ضغطاً هائلاً وكانت على بُعد نقطة واحدة من خسارة المجموعة الأولى.

نعومي أوساكا لعبت بروح قتالية عالية أمام حاملة اللقب (رويترز)

وواجهت شفيونتيك اختباراً صعباً تحت السقف المغلق في ملعب فيليب شاترييه أمام أوساكا القوية والمنافسة العنيدة في واحدة من أفضل مبارياتها منذ عودتها هذا العام من عطلة الأمومة.

لكنها لم تستفد من ذلك عندما كانت متقدمة 40-30 والنتيجة 5-4 لصالحها ولعبت ضربة بعيدة.

شفيونتيك استغلت أقل الفرص لكسب اللقاء أمام أوساكا (أ.ف.ب)

بعدها رفعت شفيونتيك، الفائزة بالبطولة 3 مرات من مستواها وفازت بالمجموعة الأولى بعد شوط كسر التعادل، لكن البولندية وجدت نفسها متأخرة 4-صفر في المجموعة الثانية، إذ تجاوزت أوساكا البالغة (26 عاماً) أي خيبة أمل لتتعادل في النتيجة بسهولة.

وأنقذت أوساكا نقطتين لكسر الإرسال في بداية المجموعة الثالثة ولعبت ضربة خلفية مذهلة بعرض الملعب لتفوز بالشوط الثاني وتتقدم 2-صفر، وحافظت بعد ذلك على إرسالها في شوط ثالث كان بمثابة معركة حامية الوطيس.

وتمكنت شفيونتيك المتعثرة من التمسك بفرصتها وعادت من التأخر 5-2 وأنقذت نقطة حسم المباراة قبل أن تستغل أخطاء متأخرة ارتكبتها أوساكا المتوترة لتكمل انتصارها القوي وتتجنب الخروج المبكر من البطولة الكبرى.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى