أخبار العالم

سوبر إسبانيا: ريال مدريد «يفل الحديد»


أعاد الريال فرض سطوته على الجار العنيد أتلتيكو وأسقطه بخماسية في مباراة ممتعة ومثيرة في الرياض، ليصعد إلى نهائي كأس السوبر الإسبانية لكرة القدم.

وكان الريال على وشك الخسارة في ظل التأخر 3-2، لكن المدافع داني كارفخال أدرك التعادل بتسديدة قوية في الدقيقة 85، وقبل اللجوء إلى الوقت الإضافي.

وفي الدقيقة 116، كاد البديل خوسيلو أن يسجل هدفا لريال، لكن الكرة اصطدمت بالمدافع ستيفان سافيتش ودخلت بطريق الخطأ في مرماه، لتنطلق احتفالات صاخبة بين اللاعبين والمشجعين المتحمسين في العاصمة السعودية.

رابطة جماهير الريال في السعودية آزرت ناديها بحرارة في المواجهة (أ.ب)

وفي الثواني الأخيرة، وبعد تقدم الحارس يان أوبلاك عن مرماه، على أمل إدراك التعادل، تفوق براهيم دياز في سباق سرعة مع الحارس السلوفيني، ومهد الكرة لنفسه ثم سدد من مدى بعيد كرة أرضية داخل الشباك، ليحسم الأمور تماماً بفوز فريق المدرب كارلو أنشيلوتي.

وستقام المباراة النهائية للسوبر الإسباني يوم الأحد المقبل، وسينتظر ريال الفائز من مباراة الخميس بين برشلونة وأوساسونا، وسط آمال كبيرة بإقامة «كلاسيكو» في الرياض.

بلينغهام يرتقي للكرة في إحدى الهجمات الملكية (أ.ب)

وافتتح المدافع ماريو إيرموسو التسجيل لأتليتيكو بضربة رأس بعد مرور ست دقائق من البداية، ورد المدافع أنطونيو روديغر بالتعادل بالطريقة ذاتها في الدقيقة 20.

وبعد تسع دقائق، تقدم ريال 2-1 بفضل هدف من الظهير الأيسر فيرلان مندي، مستفيداً من تمريرة الظهير الأيمن داني كارفخال، لكن قبل الاستراحة تعادل أنطوان غريزمان لأتليتيكو.

واعتقد أتليتيكو أنه بات على طريق الانتصار بعدما سجل هدفاً على عكس سير اللعب، مستفيداً من خروج خاطئ من الحارس كيبا أريزابالاغا، الذي حاول إبعاد الكرة قبل ألفاراو موراتا، لكنها اصطدمت بزميله روديغر ودخلت المرمى في الدقيقة 78.

فينيسيوس في إحدى المحاولات الهجومية (رويترز)

وتابع كارفخال كرة مرتدة من دفاع أتليتيكو وسدد بقوة من مدى قريب لتستقر الكرة داخل الشباك في الدقيقة 85، ويلجأ الفريقان إلى وقت إضافي وسط حماس وترقب بين المشجعين في الرياض.

وبعد نهاية الوقت الإضافي الأول دون تغيير في النتيجة، سجل سافيتش بطريق الخطأ في مرماه، ثم أضاف دياز الهدف الثامن في المباراة بعد الانطلاق بأقصى سرعة في هجمة مرتدة والتسديد في المرمى الخالي من حارسه.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى