أخبار العالم

سلوفاكيا تمثل قصة سندريلا في دور المجموعات



قال فرنشيسكو كالتسونا مدرب سلوفاكيا، الجمعة، إن بلاده لا تزال غير مرشحة للذهاب بعيداً في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024، لكنها عازمة على تقديم أداء جيد في البطولة، مشيداً بمجموعة اللاعبين الذين قدموا عرضاً مميزاً حتى في الهزيمة أمام منتخب أوكرانيا العنيد.

وبدأت سلوفاكيا مباراة المجموعة الخامسة بقوة بسلسلة من الفرص أدت لتسجيل إيفان شرانز هدفه الثاني في البطولة في الدقيقة 17، لكن أوكرانيا القوية قاتلت لتعادل النتيجة بعد الاستراحة، وفاجأت منتخب سلوفاكيا بالهدف الثاني قبل 10 دقائق على النهاية.

ودخلت سلوفاكيا المباراة بعد أن حققت 10 انتصارات في آخر 14 مباراة، بما في ذلك فوزها المفاجئ 1 – صفر على بلجيكا، يوم الاثنين، وكانت بحاجة إلى فوز واحد فقط للتأهل مبكراً إلى الدور التالي من البطولة.

وقال الإيطالي كالتسونا: «أتيحت لنا الفرصة، لكننا كنا نعلم أننا سنواجه فريقاً يجب عليه الفوز بأي ثمن من أجل البقاء في المنافسة على التأهل إلى أدوار خروج المغلوب. بالنسبة لنا، نمثل قصة سندريلا في دور المجموعات؛ لذا فإن الحقيقة هي أننا هنا بالفعل، وننافس من أجل التأهل لمراحل خروج المغلوب».

وأضاف: «فريقي يحاول لعب كرة القدم ضد أي فريق بغض النظر عن المنافس، وأنا فخور جداً بهذه الحقيقة».

وستكون هزيمة سلوفاكيا بمثابة تذكير بآخر بطولة أوروبية شاركت فيها، عندما أعقبت فوزها الافتتاحي بهزيمتين، بما في ذلك الهزيمة 0 – 5 أمام إسبانيا، لتخرج مبكراً من المنافسة.

وقال كالتسونا إن الخسارة أمام أوكرانيا كانت بسبب قوة الفريق الذي كان يسعى لتعويض خسارته 0 – 3 أمام رومانيا منافس سلوفاكيا المقبل. وتلعب رومانيا مع بلجيكا، السبت.

وأشار: «عندما تقدمنا في النتيجة الليلة، كان لا يزال هناك طريق طويل لنقطعه. واجهنا منافساً قوياً للغاية، ونعلم ذلك. أنا سعيد بأداء فريقي، فقد قدمنا ​​عرضاً رائعاً، وأنا فخور جداً باللاعبين. قبل بضعة أشهر، لم يكن من المتصور أن يلعب فريقنا ضد هذه المنتخبات القوية».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى