أخبار العالم

سأسبح في نهر السين قبل الأولمبياد

[ad_1]

«أمم أفريقيا 1990»: الجزائر تتوج للمرة الأولى في تاريخها

تواصل «الشرق الأوسط» في هذا التقرير سلسلتها المخصصة لرصد تاريخ البطولة الأعرق في القارة السمراء «كأس الأمم الأفريقية»، وهنا موعدنا مع النسخة السابعة عشرة عام 1990 التي استضافتها الجزائر، في الفترة ما بين 2 إلى 16 مارس (آذار) من عام 1990.

وأقيمت التصفيات بنظام خروج المغلوب «ذهاباً وإياباً» على ثلاث مراحل، مرحلة تمهيدية تكمل عقد الـ24 منتخباً، ثم مرحلة ثانية يخرج منها 12 منتخباً، بينما يتنافس الـ12 منتخباً الآخرين على 6 مقاعد متاحة.

وتأهل للبطولة منتخبات كل من الجزائر (المستضيف)، والكاميرون (حامل اللقب)، بالإضافة لكل من مصر (بالفوز على إثيوبيا وزائير)، وكوت ديفوار (بإقصاء أنغولا ومالي)، ونيجيريا (بالفوز على غينيا وزيمبابوي)، وكينيا (بالفوز على السودان ومالاوي)، والسنغال (بإقصاء توغو وتونس)، وزامبيا (بالفوز على موزمبيق والغابون).

وقسمت الفرق المشاركة إلى مجموعتين، ضمت الأولى منتخبات الجزائر ومصر ونيجيريا وكوت ديفوار، ولعبت بالعاصمة الجزائر، فيما ضمت الثانية الكاميرون وزامبيا والسنغال وكينيا، وأقيمت مبارياتها بمدينة عنابة.

وأسفرت المجموعة الأولى عن تصدر منتخب الجزائر الترتيب بالعلامة الكاملة، 6 نقاط، إثر فوزه في مبارياته الثلاث، فيما لحق به إلى الدور نصف النهائي منتخب نيجيريا بأربع نقاط بالفوز على كوت ديفوار ومصر والخسارة من الجزائر، فيما ودع منتخب مصر (الذي كان يخوض المنافسات بالصف الثاني) البطولة من الدور الأول.

أما المجموعة الثانية فشهدت تصدر منتخب زامبيا للترتيب بخمس نقاط إثر فوزه على الكاميرون وكينيا والتعادل مع السنغال، ولحق به منتخب السنغال بأربع نقاط أيضاً إثر فوزه على الكاميرون وتعادله مع كل من زامبيا وكينيا، فيما ودع المنتخب الكاميروني حامل اللقب المنافسات من الدور الأول.

وفي مباراة الدور نصف النهائي الأولى نجح منتخب نيجيريا في الفوز على نظيره الزامبي بهدفين نظيفين لنجميه أوكيتشوكو ورشيدي يكيني، ليتأهل منتخب النسور الممتازة إلى نهائي البطولة للمرة الثانية توالياً.

وفي المباراة الثانية سجل جمال مناد وجمال عماني هدفين ليقودا الجزائر للفوز على السنغال 2/1، وليتأهل محاربو الصحراء إلى نهائي كأس الأمم.

وفي مباراة تحديد المركز الثالث فازت زامبيا على السنغال بهدف للاشيء، أحرزه نجمها تشيكابالا، لتحرز زامبيا الميدالية البرونزية، ويكتفي أسود التيرانغا بالمركز الرابع.

وأقيمت المباراة النهائية بين الجزائر ونيجيريا بملعب 5 جويلية بالعاصمة الجزائر، وفيها أحرز النجم شريف وجاني هدفاً في الشوط الأول، ليمنح بلاده الفوز، وليحرز محاربو الصحراء لقبهم الأول في تاريخ البطولة على أرضهم وبين جماهيرهم التي احتشدت في المباراة النهائية.

منتخب الجزائر يتوج بلقبه الأول عام 1990 (كاف)

وقاد المدرب عبد الحميد كرمالي تشكيلة منتخب الجزائر لحصد اللقب، التي تكونت من اللاعبين: العربي الهادي، كامل قدري، عنتر عثماني، نور الدين بونعس، كامل أدجاس، علي بن حليمة، رشيد أدغي، مسعود آيت عبد الرحمن، لطفي مناع، عبد الحكيم سرار، طارق العزيزي، فضيل مغارية، محيي الدين مفتاح، جمال عماني، شريف الوجاني، موسى صايب، حميد رحموني، جمال مناد، منديل العودجاني، رابح ماجر، ناصر بويش، محمد رحيم، عبد الرزاق جنيت.

أما فريق الأفضل في البطولة فتكون من: حراسة المرمى: عنتر عصماني (الجزائر). خط الدفاع: علي بن حليمة (الجزائر)، أندريه كانا-بييك (الكاميرون)، أرسين هوبو (كوت ديفوار)، سامويل تشومبا (زامبيا). خط الوسط: جمال عماني (الجزائر)، رابح ماجر (الجزائر)، شريف الوجاني (الجزائر)، موزس كباكور (نيجيريا). خط الهجوم: جمال مناد (الجزائر)، وبستر تشيكابالا (زامبيا).

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى