أخبار العالم

“زيادة كثافة الدم” في الجسم الأسباب والحلول


أجاب طبيب القلب الروسي تاماز غاغلوشفيلي على سؤال شائع من المرضى حول الأطعمة التي يجب تجنبها لمنع التصاق الدم.

مع العلم أن الدم اللزج يرتبط بحالات خطيرة مثل جلطات الدم أو الأزمة القلبية أو السكتة الدماغية.

وبحسب الطبيب فإن أخطر شيء هو الجفاف. كما أكد الطبيب على أهمية الالتزام بنظام غذائي متوازن.

وقال تاماز غاغلوشفيلي: “عندما لا تكون هناك حاجة لتناول مضادات التخثر، فلا داعي لتسييل الدم، ويكفي شرب كمية كافية من الماء”.

وأوضح عالم السموم البروفيسور ميخائيل كوتوشوف عبر قناته على تيليغرام أنه يمكن الكشف عن زيادة كثافة الدم باستخدام تحليل الدم العام، وإذا كانت هناك مشكلة يجب التخلص من السكر أولاً. ومن المعروف أنه يزيد من مستويات السكر في الدم.

ونتيجة لذلك “يزداد إنتاج مركبات الليبيديوم، مما يزيد من لزوجة الدم، ومعها خطر الإصابة بتجلط الدم”، ونصح ميخائيل كوتوشوف بالتقليل من تناول أطباق الحنطة السوداء والموز والبطاطس، والتركيز على الأطعمة التي تحتوي على التورين، على سبيل المثال، المأكولات البحرية. وقال: “المرضى الذين يواجهون ارتفاع لزوجة الدم غالبا ما يعانون من نقص البروتين. ولذلك يجب أن يكون البروتين موجوداً في كل وجبة.

وكان فيكتور باليدين، جراح القلب والأوعية الدموية ورئيس قسم جراحة الأوعية الدموية في المركز العلمي والسريري الفيدرالي التابع للوكالة الطبية والبيولوجية الفيدرالية الروسية، حذر في وقت سابق من اضطرابات الدورة الدموية، عندما يكون هناك زيادة أو نقصان في حجم الدم في الجسم. الأوعية الدموية وتغير سيولتها وغيرها، وهي حالة خطيرة تتطلب استشارة الطبيب. وتشمل أعراضه المزعجة الشعور بالتنميل أو الوخز في أطراف الأصابع، وتغير لون جلد الأطراف، والشعور بالبرودة في القدمين والكفين.

تحذير هام من قطرات العين بعد تفشي “العدوى القاتلة”!

تسببت سلالة نادرة من بكتيريا Pseudomonas aeruginosa المقاومة للأدوية في تفشي التهابات العين في العديد من الولايات الأمريكية، مما أثر على أكثر من 80 شخصًا.

وارتبطت العدوى بقطرات العين المرطبة من شركتي EzriCare وDelsam Pharma، مما دفع إدارة الغذاء والدواء (FDA) ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) إلى سحب المنتجات.

توفي ما لا يقل عن أربعة أشخاص بسبب عدوى P. aeruginosa المقاومة للأدوية، والتي يمكن أن تنتقل من العين إلى مجرى الدم والبول والرئتين. وأصيب أكثر من عشرة أشخاص آخرين بفقدان دائم للبصر، واضطر أربعة أشخاص إلى إزالة مقل عيونهم جراحيا.

الآن، تحذر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) من العشرات من منتجات قطرة العين الأخرى التي لا تستلزم وصفة طبية من نفس مصنع التصنيع في الهند، بما في ذلك الخيارات الشائعة التي تباع في Target وWalmart.

وبينما من المفترض أن تكون هذه المنتجات معقمة، كشف محققو إدارة الغذاء والدواء الأمريكية عن “ظروف غير صحية” في المنشأة. وأظهرت عينات من مناطق إنتاج الأدوية نتائج إيجابية لبعض أنواع البكتيريا، على الرغم من أن المسؤولين لم يحددوا مسببات الأمراض الموجودة.

يأتي هذا التحذير قبل أن يتم ربط قطرات العين المدرجة في “قائمة المراقبة” الجديدة التابعة لإدارة الغذاء والدواء بأي التهابات معروفة في العين.

هذا ليس سحبًا رسميًا، ولكنه تحذير يأخذه موردو الأدوية على محمل الجد.

وقال كريستوفر ستار، المتحدث باسم الأكاديمية الأمريكية لطب العيون، لصحيفة نيويورك تايمز إنه يجب على العملاء تجنب لمس طرف موزعات قطرات العين الخاصة بهم للعين أو الجلد أو الرموش أو الأصابع، لأن ذلك يمكن أن يلوث المنتج أيضًا بمسببات الأمراض.

إذا لاحظ المرضى أو الأطباء أن قطرات العين تسبب أعراضًا ضارة، مثل احمرار العين أو ألم العين أو حساسية الضوء أو إفرازات من العين، فيجب عليهم التوقف عن استخدام المنتجات فورًا وطلب المشورة الطبية.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى