أخبار العالم

روسيا تسجل غرق 49 شخصاً في يوم واحد وسط موجة حارة



روسيا تعلن تدمير منصتي صواريخ باتريوت في أوكرانيا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأحد، أن صواريخ إسكندر الباليستية الروسية دمرت منصتي إطلاق لأنظمة صواريخ سطح جو من طراز باتريوت في منطقة أوديسا بأوكرانيا.

وأضافت الوزارة في بيان عبر تطبيق تلغرام أن الهجوم وقع في منطقة ميناء يوغني ودمر أيضا محطة رادار.

ولم يتضح متى وقع الهجوم على منصتي الإطلاق. ويظهر مقطع فيديو نشرته الوزارة على تلغرام انفجارات في وضح النهار عند منطقة غير مأهولة بالقرب من ساحل.

وفي وقت سابق اليوم الأحد، قالت القوات الجوية الأوكرانية إن روسيا هاجمت أوكرانيا بصاروخين باليستيين من طراز إسكندر، لكن لم تذكر مزيدا من التفاصيل.

وذكرت القوات الجوية الأوكرانية اليوم الأحد أيضا أن الدفاعات الجوية دمرت جميع الطائرات المسيرة التي أطلقتها روسيا لاستهداف أوكرانيا والبالغ عددها 13 في أحدث هجوم من نوعه تشنه موسكو.

إلى ذلك، أكد الجيش ومسؤولون أن وحدات الدفاع الجوي الروسية أسقطت 7 طائرات مسيرة أوكرانية في منطقتي بيلغورود وكورسك على الحدود مع أوكرانيا.

وذكرت وزارة الدفاع الروسية أنه جرى اعتراض 7 طائرات مسيرة فوق منطقة بيلغورود التي تتعرض لهجمات أوكرانيا على أساس يومي تقريباً، وفقاً لما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

وقال أليكسي سميرنوف حاكم كورسك الواقعة نحو الشمال الغربي، إن 7 طائرات مسيرة أسقطت فوق منطقته أيضاً. وأضاف أن القوات الأوكرانية قصفت نحو 10 قرى خلال اليوم.

وفي سياق ذي صلة، قال مسؤولون إن 3 مدنيين قتلوا في قصف روسي استهدف منطقة خيرسون جنوب أوكرانيا.

وذكر ممثلو ادعاء أنه تم انتشال جثتين من بين أنقاض منزل تعرض للقصف في الصباح بقرية قريبة من بريسلاف، شمال المدينة الرئيسية في المنطقة المعروفة أيضاً بخيرسون.

وقال حاكم المنطقة أولكسندر بروكودين، إن قصف مدفعية في المساء أسفر عن مقتل شخص في قرية جنوب خيرسون. ولم يتسنَّ لـ«رويترز» التحقق من صحة الأنباء.

واستولت القوات الروسية على خيرسون في الأيام الأولى من الغزو الشامل لأوكرانيا الذي بدأ في فبراير (شباط) 2022. واستعادت القوات الأوكرانية السيطرة على معظم أنحاء المنطقة في وقت لاحق من ذلك العام، لكن القوات الروسية لا تزال تقصف المناطق الخاضعة لسيطرة أوكرانيا على الضفة الشرقية لنهر دنيبرو.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى