أخبار العالم

رابطة الملاكمة تتهم الأولمبية الدولية بالتحيز السياسي



اتهمت رابطة الملاكمة الدولية، مسؤولي اللجنة الأولمبية الدولية، بالتحيز السياسي، بعد أن طلب المدير الرياضي للجنة من الاتحادات الوطنية إنشاء هيئة جديدة يمكنها العمل معها حتى يتم إدراج الملاكمة على جدول أولمبياد 2028 في لوس انجلوس.

ووفقاً لوكالة «رويترز»، قالت رابطة الملاكمة الدولية في بيان: «إن مسؤولي اللجنة الأولمبية الدولية كانوا يتدخلون في شؤون الرابطة الداخلية وينتهكون مبادئ الميثاق الأولمبي».

وقد جردت اللجنة الأولمبية رابطة الملاكمة الدولية التي تقودها روسيا من الاعتراف بها في يونيو (حزيران) الماضي، وقالت «إن الرابطة فشلت في إكمال الإصلاحات بشأن قضايا الحوكمة والتمويل والقيم».

من جانبه, قال كيت ماكونيل المدير الرياضي للجنة الأولمبية الدولية في مؤتمر صحافي الثلاثاء الماضي: «رابطة الملاكمة الدولية لن تنظم منافسات الملاكمة في أولمبياد لوس انجلوس 2028. وذلك إذا أدرجت الملاكمة على جدول الألعاب. لذا فإن الأمر متروك الآن للاتحادات الوطنية لقيادة هذا التغيير والعمل على إنشاء هيئة يمكننا العمل بالشراكة معها، لأننا لا نستطيع المضي قدما في الوضع الحالي».

وأضاف ماكونيل، «إن تصريحاته كانت رداً على المحاولات المستمرة من رابطة الملاكمة لربط نفسها بأحداث التصفيات المؤهلة للأولمبياد».

من جهتها, قالت رابطة الملاكمة الدولية رداً على ذلك: «إن إدارة السيرك وتصرف المهرج من معسكر (رئيس اللجنة الأولمبية الدولية) توماس باخ واضح، نحن نرفض أن تصبح الملاكمة ضحية للتحيز السياسي».

وقال عمر كريمليف رئيس رابطة الملاكمة الدولية في بيان: «إن اللجنة الأولمبية الدولية كانت تحاول لي ذراع وتهديد الاتحادات الوطنية التابعة للرابطة».

في الجانب الأخر, قال الاتحاد العالمي للملاكمة، الذي تأسس في أبريل (نيسان) العام الماضي وانضم 27 اتحاداً وطنياً بالفعل إلى عضويته، الأربعاء الماضي «إنه يسعى لاعتراف اللجنة الأولمبية الدولية به ليكون بديلاً لرابطة الملاكمة الدولية».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى