أخبار العالم

رئيس شركة «آي دريم سكاي» للألعاب الإلكترونية: الرياض ملهمتي


«شورى لينكس»… نادي غولف عالمي «صديق للبيئة» بهوية سعودية

في خطوة مبتكرة من شأنها أن تعزز حضور المملكة على ساحة رياضة الغولف العالمية، أعلنت شركة «البحر الأحمر الدولية» عن مشروع «شورى لينكس»، الملعب ونادي الغولف الخاص به، على جزيرة شورى في وجهة البحر الأحمر، والمقرر افتتاحه بالكامل في عام 2025.

ويُعدّ «شورى لينكس» وجهة جديدة بتجربة غولف فريدة من نوعها؛ حيث سيقدم أول ملعب غولف في السعودية يحوي 18 حفرة، منها حفر تحت الماء، بالإضافة إلى إطلالات على المرسى ومناطق لعب مذهلة محاطة بمياه البحر الأحمر.

وبالتعاون مع كبار المستشارين البيئيين في تطويره، سيتم تطوير «شورى لينكس» تماشياً مع أعلى معايير الاستدامة؛ حيث يعمل على معالجة عدد من التفاصيل في وقت واحد، مثل تقليل استهلاك المياه، وإعادة استخدام مبتكرة لمياه الري التي من شأنها تطوير الموائل الطبيعية.

صورة تخيلية لمرافق المشروع الرياضي على جزيرة شورى (الشرق الأوسط)

من جانبه، قال جون باغانو، الرئيس التنفيذي لـ«البحر الأحمر الدولية»: سيقدم «شورى لينكس» تجربة غولف لا مثيل لها، في ملعب يحتضن الطبيعة التي تخطف الأنظار هنا في البحر الأحمر. وكعادتنا، لم نكتفِ بتقديم تجارب مذهلة وظروف لعب عالمية المستوى؛ بل التزمنا أيضاً بضمان أن يتوافق «شورى لينكس» مع طموحنا في سَنّ معايير استدامة جديدة، ومن خلال الإدارة المبتكرة للعشب والتغذية الورقية الدقيقة، فإننا نضع احترام الطبيعة فوق كل اعتبار.

وأضاف باغانو: لقد بدأنا بالفعل زراعة عشب مناطق الملعب وتهيئتها، ونتطلع للترحيب بأوائل اللاعبين في هذا الملعب الفريد.

وتم تصميم هذا النادي الأيقوني من قِبل شركة «فوستر وشركاه»، ويتبع مفهوم التصميم العام لـ«كورال بلوم» في جزيرة شورى الذي صممته أيضاً «فوستر وشركاه»، ويستوحي إلهامه من عناصر الحياة النباتية والحيوانية الفريدة في السعودية. وتم تصميم الملعب بالشراكة مع المهندس المعماري العالمي للغولف براين كيرلي، المصمم لأكبر منشأة غولف في العالم «نادي ميشن هيلز للغولف».

بدوره، قال براين كيرلي، مدير شركة «كيرلي – واغنر» للتصميم: هناك عدد قليل من المواقع في العالم التي تتوفر فيها أشعة الشمس على مدار العام، بجانب لحظات الغروب المذهلة والمناظر الطبيعية الساحرة، إلا أن جزيرة شورى تمتلك كل هذا.

وتابع: نؤمن بأن جميع اللاعبين بمختلف المستويات، من محترفين ومبتدئين، سينجذبون إلى هذا الملعب الفريد الذي صممناه، مع وضع ذلك في الحسبان. هناك فرص كثيرة من شأنها صناعة تحديات لأفضل اللاعبين في العالم، مع عناصر لإثارة حماس الهواة الذين يبحثون عن أفضل تجربة لعب للغولف.

ويبلغ طول ملعب «شورى لينكس» 7500 ياردة (6858 متراً)، ويقدم بجانب كل حفرة حوامل عدة للكرات وتسهيلات مبتكرة ومختلفة، وقد تم تصميم كل حفرة لتقدم أقصى قدر من التنوع وإمكانية اللعب وصنع لحظات رائعة؛ حيث تقع الحفر من 4 إلى 7 بجانب ساحل البحر، بينما تقدم الحفر من 14 إلى 18 تصميماً مبهراً بإطلالات بديعة على البحر الأحمر أو القناة المائية، وتنتهي الحفرة 18 أسفل النادي المذهل.

وقد أخذ المصممون في الحسبان قياس عرض الحامل الخاص بالكرات في نقطة البداية، ليكون الملعب مناسباً للمبتدئين، كما سيشتمل الملعب على عناصر تشكل تحدياً لضمان أن يكون الملعب ذا جودة مناسبة لإقامة البطولات، ما سيتيح فرص تنظيم الأحداث الكبرى في المستقبل.

وتعمل «البحر الأحمر الدولية» مع منصة «أون كورس» لضمان أن تكون الاستدامة جوهر «شورى لينكس»؛ حيث تم تقليل استهلاك المياه من خلال عملية اختيار دقيقة لعشب الملعب، وأجهزة استشعار التربة لمعرفة مستويات الرطوبة، بالإضافة لتقليل استعمال المياه. وتستخدم الشركة أيضاً نظام «بوجو» المبتكر لإدارة العشب؛ وذلك لقياس المتغيرات الرئيسية التي تؤثر على النمو والأداء، مثل نسبة الملوحة ودرجة الحرارة والطقس، والتي من شأنها أن تساعد في اتخاذ القرارات وكفاءة الري. بجانب ذلك، يستخدم الملعب نظام التغذية الورقية التي تحتوي على عناصر التغذية الطبيعية، مثل الأعشاب البحرية، لضمان نهج دقيق يزيد من امتصاص العناصر الغذائية، ويقلل من تسرب العناصر المغذية، بالإضافة إلى الحفاظ على جودة العشب وأسطح ملعب الغولف.

المشروع الجديد سيلبي رغبات هواة الغولف الباحثين عن أفضل تجربة لممارستها (الشرق الأوسط)

ومن الـ14 مليون متر مربع المخصصة للملعب، تتم صيانة 20 في المائة فقط من العشب، بينما طوّر المصممون عمداً ملعب غولف طبيعياً، باستخدام خطوط العشب غير المنتظمة والحفر الانتقالية مع الحواف الخارجية، والتي تمتزج مع الكثبان الرملية الطبيعية.

وعلاوة على ذلك، طوّرت «البحر الأحمر الدولية» خطة لتنمية الموائل الطبيعية وحمايتها، والتي من شأنها استكشاف طرق جديدة لتشجيع الحياة الفطرية في الجزيرة على الازدهار، ويشمل هذا بحث إمكانية استعمال نظام ري الملعب في تسريع نمو أشجار المانغروف التي تحيط به.

وتم منح عقد «غولف السعودية» إدارة ملعب الغولف وعملياته التشغيلية، وسيكون ملعب الغولف المكون من 18 حفرة متاحاً لجميع الفنادق الـ11 على جزيرة شورى، وللزوار المقيمين كافة في منتجعات وجهة البحر الأحمر الأخرى.

ويجري العمل حالياً على إنشاء ملعب ثانٍ بوصفه جزءاً من المراحل اللاحقة لتطوير الوجهة، وجزءاً من طموح السعودية لتصبح وجهة للغولف في العالم.

يُذكر أن وجهة البحر الأحمر استقبلت العام الماضي أول زوارها، ويستقبل مطار البحر الأحمر الدولي جدولاً منتظماً للرحلات الداخلية منذ شهر سبتمبر (أيلول) 2023، بالإضافة إلى استقبال الرحلات الدولية من دبي منذ أبريل (نيسان) 2024. وقد تم أيضاً افتتاح اثنين من منتجعات الوجهة، وهناك 3 منتجعات أخرى في طريقها للافتتاح هذا العام.

جدير بالذكر أن «كيرلي – واغنر الأميركية» شركة تصميم ملاعب غولف متكاملة الخدمات، ولديها مجموعة عالمية من الملاعب الحائزة على جوائز في 25 دولة.

تشمل هذه القائمة 20 ملعباً في نادي «ميشن هيلز» الضخم للغولف، في الصين، بالإضافة إلى مشروعات في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وفيتنام، وتايلاند، وكمبوديا، وإندونيسيا، والمكسيك والسويد، وغيرها الكثير.

وحصلت الشركة التي تأسست باسم «شميدت – كيرلي ديزاين» في عام 1997، على لقب «أفضل مهندس معماري للعام» من مجلة «غولف»، و«أفضل مهندس معماري لملاعب الغولف» من مجلة «غولف الآسيوية» لسبع سنوات متتالية، بينما منحتها مجلة «غولف إنك» لقب رابع أكثر المصممين تأثيراً في العالم.

وتتخصص الشركة في صنع الملاعب الجميلة والممتعة والمليئة بالتحديات، والتي عادة ما تكون في مواقع صعبة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى