أخبار العالم

خبير الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يصل إلى السودان


وصل خبير الأمم المتحدة المَعنيّ بحالة حقوق الإنسان في السودان، رضوان نويصر، الأحد، إلى مدينة بورتسودان في زيارة رسمية تستغرق أياماً عدة، هي الأولى له منذ اندلاع الحرب بين الجيش و«قوات الدعم السريع» في أبريل (نيسان) العام الماضي.

ومن المقرر أن يلتقي نويصر بمسؤولين في الحكومة السودانية، وهيئات الأمم المتحدة، ومنظمات مجتمع مدني وشركاء آخرين في مجال حقوق الإنسان، وفقاً لمكتب المفوض السامي.

كما يشمل برنامج زيارته أيضاً، لقاءات مباشرة مع النازحين داخلياً والاستماع إليهم مباشرة.

رضوان نويصر (مواقع التواصل)

وتأتي زيارته لتقييم حالة حقوق الإنسان في ظل النزاع الدائر، واتساع رقعة القتال، وتصاعد الانتهاكات ضد المدنيين العزل التي خلفت آلاف القتلى والجرحى، ونزوح الملايين من السودانيين.

وقال مكتب المفوض في بيان، إن نتائج الزيارة ستساعد على إعداد التقرير السنوي المقبل للمفوض السامي لحقوق الإنسان بشأن حالة حقوق الإنسان في السودان، الذي سيجري تقديمه إلى مجلس حقوق الإنسان في الدورة الثامنة والخمسين في مارس (آذار) 2025.

وكان الخبير الأممي للسودان قد شدد في يناير (كانون الثاني) الماضي على اتخاذ إجراءات عاجلة لمعالجة حالة حقوق الإنسان في البلاد. ودعا أطراف القتال إلى ضمان «التحقيق الفوري والشامل في جميع الانتهاكات وتجاوزات القانون الدولي ومحاسبة المسؤولين عنها».

ووصف نويصر في تقريره السابق أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، الحرب الدائرة في السودان بـ«المروعة»، وقال: «إن ما يجري جريمة في حق السودان والسودانيين».

من لقاء سابق مع قائد «الدعم السريع» محمد حمدان دقلو (مواقع التواصل)

وعُيِّن الخبير الأممي رضوان نويصر بناءً على طلب من المجلس، «لتوثيق الانتهاكات والجرائم المرتكبة عقب استيلاء الجيش السوداني على السلطة بانقلاب عسكري في أكتوبر (تشرين الأول) 2021».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى