أخبار العالم

خارت قوانا أمام صربيا… وأمامنا طريق شاق!



قال غاريث ساوثغيت مدرب المنتخب الإنجليزي إن الجهود الدفاعية التي بذلها فريقه في شوط ثان متوتر ليفوز (1 – صفر) على صربيا ستعود بالنفع على الفريق الذي يسعى للذهاب إلى أبعد ما يمكن في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024.

وبدأ منتخب إنجلترا، وصيف بطل النسخة الماضية والمدجج بالمواهب، المباراة بقوة وتقدّم بعد 13 دقيقة بهدف سجله لاعب الوسط جود بلينغهام بضربة رأس متقنة.

لكنه سمح لصربيا التي تحسنت كثيراً في الشوط الثاني بالعودة إلى أجواء المباراة لكنها نادراً ما بدت قريبة من التعادل.

وقال ساوثغيت «أنا سعيد لأننا كنا مضطرين لإظهار وجه مختلف، كان علينا أن نظهر قدرتنا على الصمود والدفاع عن منطقتنا لأنني أعتقد أن هذا يبني روحاً هائلة لنا كفريق… خارت قوى فريقنا بعض الشيء وهذا لم يفاجئني بسبب قلة مشاركة الكثير من اللاعبين لمدة 90 دقيقة… أعتقد أن بمقدورنا أن نكون أكثر كفاءة في طريقة لعب الشوط الأول، وهو ما قد يساعدنا».

وقال ساوثغيت إن إنجلترا لا تزال فريقاً في مرحلة انتقالية، دون لاعبين كبار أمثال قلب الدفاع هاري مغواير المصاب، ولاعب الوسط جوردان هندرسون، الذي تقرر استبعاده من بطولة أوروبا، بالإضافة إلى وجود العديد من اللاعبين الذين يفتقرون للخبرة.

وقال «لا يزال الفريق في طور التكوين. يتوقع الجميع أن نفوز بسهولة. ينتظرنا الكثير من العمل الشاق… نفتقر إلى بعض الأمور، نبحث عن أفضل الحلول. مررنا بمرحلة معقدة جداً، لكن روح الفريق كانت بادية للعيان الليلة وسنتطور انطلاقاً من تلك النقطة».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى