أخبار العالم

حدث مذهل، وهو الثالث من نوعه في تاريخ البشرية، اندماج كائنين في جسم حي واحد


لاحظ فريق دولي من العلماء اندماج شكلين من أشكال الحياة في كائن حي واحد، وذلك لأول مرة منذ مليار سنة على الأقل.

هذه العملية، التي تسمى التعايش الداخلي الأولي، حدثت مرتين فقط في تاريخ الأرض. أدت المرة الأولى إلى ظهور كل أشكال الحياة المعقدة كما نعرفها من خلال الميتوكوندريا (المسؤولة عن إنتاج الطاقة في خلايا الجسم)، وشهدت المرة الثانية ظهور النباتات.

الآن، اكتشف علماء من الولايات المتحدة واليابان هذا الحدث التطوري بين أنواع الطحالب، التي توجد عادة في المحيط، والبكتيريا.

وقال تايلر كول، باحث ما بعد الدكتوراه في جامعة كاليفورنيا في سانتا كروز: “في المرة الأولى، أدى هذا الحدث إلى ظهور كل أشكال الحياة المعقدة”. “وقبل مليار سنة أو نحو ذلك، حدث ذلك مرة أخرى مع البلاستيدات الخضراء، التي أعطتنا النباتات.”

تتضمن العملية قيام الطحالب بابتلاع البكتيريا وتزويدها بالمواد المغذية والطاقة والحماية مقابل وظائف لم تكن قادرة على أدائها في السابق. في هذه الحالة، القدرة على “تثبيت” النيتروجين من الهواء.

بعد ذلك، تقوم الطحالب بدمج البكتيريا في عضو داخلي يسمى العضية.

وقال كول: “يعد هذا النظام منظورًا جديدًا لتثبيت النيتروجين، وقد يوفر أدلة حول كيفية هندسة مثل هذه العضية في نباتات المحاصيل”.

وأوضح العلماء أن هذا الاكتشاف سيوفر رؤى جديدة للعملية التطورية، بينما يحمل أيضًا القدرة على إحداث تغيير جذري في الزراعة.

تم نشر الأوراق التي توضح تفاصيل البحث في مجلة Science and Cell.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى