أخبار العالم

جوشوا ونغانو… لمن «الضربة القاضية»؟

[ad_1]

يترقب عشّاق الملاكمة مساء اليوم حدثاً من نوع خاص واستثنائي عندما يلتقي بطل العالم السابق للوزن الثقيل أنتوني جوشوا، وبطل الفنون القتالية المختلطة في الوزن الثقيل الملاكم فرانسيس نغانو في نزال «الضربة القاضية» المرتقب، على حلبة «المملكة أرينا»، ضمن فعاليات موسم الرياض.

ويمثل النزال واحدةً من أكثر المناسبات الرياضية أهميةً لدى الجماهير، لما يتميز به من جمعه بطلين عالميين شهيرين، إضافةً إلى حضور عدد من الأسماء البارزة في عالم وتاريخ الملاكمة الحديثة، كما يعد واحدةً من الفعاليات التي ينتظر أن تشهد فواصل حماسيةً استثنائية، حيث حصدت أهميةً كبرى من مختلف المنصات والجهات الإعلامية المهتمة برياضة الملاكمة من جميع أنحاء العالم.

الملاكم السعودي زياد المعيوف ضمن المشركين في نزالات اليوم (رويترز)

واستباقاً للنزال المرتقب، شهدت العاصمة الرياض، مساء الثلاثاء، مراناً تدريبياً للبطلين العالميين، إضافة إلى الملاكمين الآخرين المشاركين في الحدث، وخلال لقاء نغانو وجوشوا بالإعلام تبادلا مجموعة من التصريحات التي يتوعد فيها كل منهما الآخر، واختتمت التدريبات بصورة جماعية للبطل جوشوا مع عدد من الملاكمين السعوديين الصاعدين.

وكان بطل العالم السابق في رابطة الملاكمة العالمية، والاتحاد الدولي للملاكمة، والمنظمة العالمية للملاكمة، جوشوا أكمل عاماً حافلاً بالنجاحات، في حين أدى منافسه نغانو أيضاً عروضاً مميزةً خلال العام المنصرم، من أبرزها منافسته مع تايسون فيوري بافتتاح فعاليات موسم الرياض الحالي أمام آلاف الحاضرين، وملايين المشاهدين من جميع أنحاء العالم.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى