أخبار العالم

جابر إلى الدور الثاني… وموراي يودّع المنافسة


«الدوري الفرنسي»: سان جيرمان يعزز صدارته… وبريست يطارد نيس

عزّز باريس سان جيرمان حامل اللقب موقعه في صدارة ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدم عقب فوزه على مضيفه لنس 2-0 ضمن منافسات المرحلة الثامنة عشرة مساء الأحد.

وسجّل برادلي باركولا في الدقيقة 30، وليسجل بعده كيليان مبابي في الدقيقة 89.

ورفع سان جيرمان رصيده إلى 43 نقطة في صدارة «ليغ1» بفارق 8 نقاط عن نيس الثاني، مستفيداً من تعثر الأخير في هذه المرحلة على يد رين بثنائية نظيفة السبت.

أما لنس فتجمّد رصيده عند 26 نقطة في المركز الثامن.

مبابي عزز تقدم سان جيرمان بهدف ثانٍ في الدقيقة 89 (إ.ب.أ)

والفوز هو الثالث توالياً لسان جيرمان بما فيه الانتصار الساحق على ريفال المغمور 9-0 ضمن الدور ثمن النهائي لكأس فرنسا الأحد الماضي.

وجاء هدف باركولا إثر تمريرة بينية من صاحب ثلاثية «هاتريك» في المباراة الأخيرة في الكأس، فانفرد بحارس لنس برايس سامبا وافتتح التسجيل في الدقيقة 30 من زمن المباراة.

وتعرّض لنس لنكسة بطرد لاعبه جوناثان غراديست في نهاية الشوط الأول، بعد نيله بطاقة حمراء مباشرة لحرمانه سان جيرمان من فرصة محققة للتسجيل بعد إسقاطه باركولا.

ونجح لنس في الصمود طوال فترات الشوط الثاني، إلا أن مبابي أبى إنهاء اللقاء دون ترك بصمته، فأضاف هدفاً ثانياً لبطل فرنسا من تمريرة بينية لعثمان ديمبيليه.

بريست قلّص الفارق مع نيس الثاني إلى نقطة واحدة (أ.ف.ب)

«بريست ثالثاً»، من جهة أخرى، صعد بريست إلى المركز الثالث عقب فوزه على مونبلييه بثنائية نظيفة.

وبعدما خسر موناكو السبت أمام رينس 1-3، كانت الفرصة سانحة أمام بريست للتقدم عليه، وأتاح هدفا هوغو ماغنيتي في الدقيقة 48 وجيريمي لو دوارون في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، الفرصة أمامه لانتزاع المركز الثالث.

وأصبح في رصيد بريست 34 نقطة بفارق نقطة واحدة عن موناكو الرابع. كما قلّص الفارق مع نيس الثاني إلى نقطة واحدة.

والفوز هو العاشر لبريست هذا الموسم مقابل 4 هزائم و4 تعادلات.

في المقابل، تجمّد رصيد مونبلييه عند 18 نقطة في المركز الثاني عشر.

كما فاز ليل على ضيفه لوريان 3-0.

وافتتح الكندي جوناثان ديفيد التسجيل في الدقيقة 37، قبل أن يضيف ليل هدفين متأخرين عبر ريمي كابيلا في الدقيقة 90 والكوسوفي إدون زيغروفا في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وهو الفوز الثاني تواليا لفريق المدرب البرتغالي باولو فونسيكا مع بداية العام الجديد بعد الانتصار الساحق على غولدن ليون المغمور 12-0 في دور الـ 32 من كأس فرنسا الأسبوع الماضي.

ورفع ليل رصيده إلى 31 نقطة في المركز الخامس.

في المقابل، فشل لوريان الذي غاب عنه 13 لاعباً، منهم 7 لارتباطهم بكأس أمم أفريقيا المقامة حالياً في كوت ديفوار، بالعودة إلى سكة الانتصارات حيث حصد نقطتين فقط من مبارياته التسع الأخيرة في الدوري وخرج من الكأس أمام سوشو (1-2)، ليحتل المركز السابع عشر قبل الأخير برصيد 12 نقطة.

ليون بطل فرنسا سبع مرات فشل في الخروج من منطقة الخطر (أ.ف.ب)

«سقوط جديد لليون»، وحقّق تولوز فوزاً ثميناً على متز بهدف وحيد سجله السويسري فنسان سييرو في الدقيقة 12، ذلك في سعيه للابتعاد عن منطقة الخطر، إذ بات في رصيده 17 نقطة في المركز الرابع عشر متقدماً بنقطة واحدة عن متز الخامس عشر.

كما فاز كليرمون على مضيفه نانت 2-1.

ورفع كليرمون رصيده إلى 14 نقطة في المركز ما قبل الأخير، فيما تجمّد رصيد نانت عند 18 نقطة في المركز الثالث عشر.

وفشل ليون بطل فرنسا سبع مرات في الخروج من منطقة الخطر، وذلك بعد سقوطه على يد مضيفه لوهافر 1-3.

سجّل أهداف الفائز كل من غوتييه لوريس في الدقيقة 18 والأميركي إيمانويل سابي في الدقيقة 50 والكوت ديفواري كريستوفر أوبي في الدقيقة 62، فيما سجّل هدف ليون الوحيد ألكسندر لاكازيت في الدقيقة 54.

وشهدت المباراة طرد لاعبَي ليون الآيرلندي جايك أوبراين في الدقيقة 30 والكرواتي دويي كاليتا-كار في الدقيقة 90.

وتجمد رصيد ليون عند 16 نقطة في المركز السادس عشر، فيما رفع لوهافر رصيده إلى 22 نقطة في المركز الحادي عشر.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى