أخبار العالم

ثروة ضخمة تقدر بـ 21 مليار جنيه إسترليني، لاعب معتزل أكبر من رونالدو بـ 40 مرة!


سلطت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية الضوء على النجاح الذي حققه الفرنسي ماتيو فلاميني خارج ملعب كرة القدم، بعد أن أسس مع أحد شركائه شركة اسمها “جي إف بايوكيميكالز”، تعنى بالكيمياء الحيوية.

أفادت تقارير صحفية أن الفرنسي ماتيو فلاميني، لاعب أرسنال وميلان السابق، حقق نجاحا كبيرا خارج عالم كرة القدم، متجاوزا ثروة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بفارق كبير.

لعب ماتيو فلاميني لفريق أرسنال لكرة القدم في 246 مباراة في عصرين مختلفين بين عامي 2004 و2016.

وسلطت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية الضوء على النجاح الذي حققه ماتيو فلاميني خارج مجال كرة القدم، بعد أن أسس مع أحد شركائه شركة في مجال الكيمياء الحيوية أطلق عليها اسم “GF Biochemicals”.

أسس ماتيو فلاميني وصديق له الشركة في عام 2008، واستثمرا الملايين في الأبحاث والتجارب والبنية التحتية ورسوم الموظفين، على أمل إنتاج حمض الليفولينيك، وهو بديل للنفط الاصطناعي المصنوع من نفايات الخشب والذرة.

وفي عام 2015، أصبحت الشركة الأولى على الكوكب القادرة على إنتاج حمض يمكن استخدامه ليحل محل النفط في صناعة الأدوية والبلاستيك ومستحضرات التجميل وغيرها بكميات كبيرة.

ووفقا للصحيفة، بعد نحو 15 عاما من تأسيسها، نجحت الشركة في أن تصبح قيمتها 21 مليار جنيه إسترليني، أي أكثر بنحو 40 مرة من صافي ثروة كريستيانو رونالدو المذهلة البالغة 500 مليون دولار.

وقال اللاعب الفرنسي المعتزل، الذي يشغل الآن منصب الرئيس التنفيذي للشركة، في مقابلة أجريت معه مؤخرا: “عندما كنت طفلا، كان لدي شغفان: كرة القدم والاستدامة”.

وأضاف: “لقد نشأت في مرسيليا بالقرب من البحر، وكنت على دراية بالقضايا البيئية المتعلقة بالتلوث البلاستيكي والكيميائي للمحيطات منذ سن مبكرة جدًا”.

وفي مقابلة مع صحيفة صنداي تايمز، قال الفرنسي: “في بعض الأحيان كان علي أن أذهب إلى ملعب التدريب مرتديًا بدلة، وعندما تذهب للتدريب في معظم الأوقات، فإنك ترتدي حذاء تنس وبدلة رياضية وقميصًا. “

واختتم ماتيو فلاميني حديثه قائلاً: “كنا جميعًا نضحك مع الأولاد، وكانوا يطلقون النكات (أوه، أنت أفضل رجل أعمال!)، لكن من الواضح أن الكيمياء الحيوية ليست دائمًا ما نتحدث عنه في غرفة تبديل الملابس”.

السعودية، جوائز كأس العالم للأندية 2023

أسدل الستار على النسخة الأخيرة من بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم بشكلها الحالي، بفوز مانشستر سيتي الإنجليزي باللقب على فلومينينسي البرازيلي (4-0) أمس الجمعة في السعودية.

سيطر مانشستر سيتي على حفل توزيع جوائز كأس العالم للأندية لكرة القدم، الذي أقيم في مدينة جدة السعودية، خلال الفترة ما بين 12 و22 ديسمبر 2023.

وفاز مانشستر سيتي بكأس العالم للأندية لأول مرة في تاريخه، في أول مشاركة له في البطولة، وأصبح آخر بطل لكأس العالم بشكلها الحالي.

بينما فاز الإسباني رودري، صانع ألعاب مانشستر سيتي، بجائزة أفضل لاعب في مونديال 2023، احتل زميله الإنجليزي كايل ووكر، قائد السيتي، المركز الثاني، يليه الكولومبي جون أرياس، لاعب فلومينينسي، في المركز الثالث.

ونال الأرجنتيني جوليان ألفاريز لقب رجل المباراة النهائية، بعد تسجيله هدفين فيها، ليصبح هداف البطولة، متساويا مع التونسي علي معلول مدافع فريق الأهلي المصري، والفرنسي كريم بنزيمة مهاجم النادي السعودي. الاتحاد جدة .

بينما ذهبت الميدالية البرونزية إلى النادي الأهلي المصري، والميدالية الفضية لفريق فلومينينسي.

فيما حصل نادي اتحاد جدة على جائزة اللعب النظيف في كأس العالم للأندية 2023.

وإلى جانب فوزه بلقب البطولة، حصل فريق مانشستر سيتي على جائزة مالية تقدر بخمسة ملايين دولار، فيما اكتفى فريق فلومينينسي البرازيلي، بطل كأس ليبرتادوريس في أميركا الجنوبية، بالميدالية الفضية وأربعة ملايين دولار.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى