تقنية

تقوم Google بطرد 28 موظفًا احتجوا على عقد سحابي إسرائيلي


قامت شركة جوجل بطرد 28 عاملاً يوم الأربعاء بعد أن شارك عشرات الموظفين في اعتصامات في مكاتب الشركة في نيويورك وسانيفيل بولاية كاليفورنيا احتجاجًا على عقد الحوسبة السحابية الذي أبرمته الشركة مع الحكومة الإسرائيلية.

وفي اليوم السابق، تم القبض على تسعة موظفين بتهمة التعدي على ممتلكات الغير في المكتبين.

وقالت متحدثة باسم جوجل في بيان: “إن إعاقة عمل الموظفين الآخرين جسديًا ومنعهم من الوصول إلى منشآتنا يعد انتهاكًا واضحًا لسياساتنا وسلوكًا غير مقبول على الإطلاق”.

قبل سنوات من عمليات الفصل، كانت التوترات تتصاعد بين إدارة الشركة وبعض الموظفين الناشطين بشأن مشروع نيمبوس، وهو صفقة بقيمة 1.2 مليار دولار بين جوجل وأمازون لتزويد الحكومة الإسرائيلية بالخدمات السحابية، مثل الذكاء الاصطناعي.

وقد تعمق هذا الخلاف منذ بدء الحرب في غزة في أكتوبر/تشرين الأول. قامت شركة جوجل مؤخرًا بطرد أحد الموظفين الذي عطل مؤتمرًا تكنولوجيًا إسرائيليًا في نيويورك. وتخطط الشركة أيضًا لإجراء تغييرات على منتدى الشركة لأن الموظفين كانوا يتشاجرون بشأن الصراع.

وقالت جوجل إنها ستواصل التحقيق في احتجاجات الثلاثاء. وفي سانيفيل، رفض الموظفون مغادرة مكتب توماس كوريان، الرئيس التنفيذي لشركة جوجل كلاود.

وقال موظفو جوجل المنتسبون إلى المجموعة التي نظمت الاعتصامات، والتي تسمى No Tech for الفصل العنصري، في بيان إن عمليات الفصل كانت “عملاً انتقاميًا صارخًا”.

وقال الموظفون: “لعمال جوجل الحق في الاحتجاج السلمي على شروط وأحكام عملنا”. وأضافوا أن بعض الموظفين الذين طردتهم جوجل لم يشاركوا في الاعتصامات.

وكان عقد Nimbus، الذي تم الإعلان عنه في عام 2021، يهدف إلى تزويد وزارات الحكومة الإسرائيلية المختلفة بالبرمجيات السحابية. منذ بداية العقد، أعرب بعض موظفي جوجل عن قلقهم من أن الشركة كانت تساعد الجيش الإسرائيلي.

وقالت متحدثة باسم جوجل إن Nimbus “ليس موجهًا إلى أعباء عمل حساسة للغاية أو سرية أو عسكرية تتعلق بالأسلحة أو أجهزة المخابرات”.

وفي عام 2018، نجح موظفو جوجل في دفع الشركة لإنهاء صفقة مع وزارة الدفاع الأمريكية. يُطلق عليه اسم Project Maven، وكان من شأنه أن يساعد الجيش في تحليل مقاطع فيديو الطائرات بدون طيار.

قال الموظفون الذين شاركوا في نشاط Nimbus في بيانهم إنهم سيواصلون الاحتجاج “حتى تسقط الشركة مشروع Nimbus”.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى