أخبار العالم

تعاقبت عليه 6 حكومات بريطانية… ماذا نعرف عن القط «لاري»؟


بعد 14 عاماً من سيطرة حزب المحافظين، من المتوقع أن يتغير الكثير في «10 داونينغ ستريت» بعد وصول حزب العمال لرئاسة الوزراء بقيادة كير ستارمر، عبر الانتخابات العامة التي جرت في البلاد (الخميس) الماضي. لكن ليس السياسيون وحدهم هم الذين يتصدرون عناوين الأخبار في يوم الانتخابات.

ويلفت القط «لاري» الشهير في مقر الحكومة البريطانية الأنظار؛ إذ شوهد القط الأبيض العتابي، الذي يحمل اللقب الرسمي «كبير صائدي الفئران في مكتب رئيس مجلس الوزراء»، وهو يحوم بالقرب من الباب الأسود اللامع الشهير؛ حيث المكتب الذي سيتشاركه الآن مع رئيس الوزراء السادس خلال وجوده هناك.

ما القط «لاري»؟

«لاري» قط يبلغ من العمر 17 عاماً، وُلد في يناير (كانون الأول) 2007. وفي عام 2011، انتقل «لاري»، وهو قط ضال استُضيف من مأوى «باترسي دوغز آند كاتس هوم» للعيش مع رئيس الوزراء آنذاك ديفيد كاميرون وأطفاله.

القط «لاري» يتجول خارج مقر الحكومة البريطانية (أ.ف.ب)

وبقي «لاري» في الخلف، حتى عندما ودع آل كاميرون «10 داونينغ ستريت». ومنذ ذلك الحين، يقيم هناك، ويقضي أيامه في المنزل الذي كان يشغله كاميرون، وتيريزا ماي، وبوريس جونسون، وليز تروس، وريشي سوناك، والآن ستارمر.

من يملك القط «لاري»؟

على الرغم من تعايشه مع رؤساء الوزراء الخمسة السابقين، فإنه لم يكن مملوكاً لأي منهم على الإطلاق. وبدلاً من ذلك، يعتني به عمال «داونينغ ستريت».

ومن «واجبات» القط «لاري» المعهودة «الترحيب بالضيوف في المنزل، وفحص الدفاعات الأمنية، واختبار الأثاث العتيق لجودة القيلولة»، وفقاً لصحيفة «ستاندرد» البريطانية، ومع ذلك، أصبحت الأمور أيضاً أكثر خطورة بالنسبة إلى «لاري»، فقد جرى تعيينه رسمياً من قبل مكتب رئيس مجلس الوزراء «صائداً للفئران»، ويرجع ذلك إلى أبريل (نيسان) 2011 حين نفذ «لاري» أول عملية قتل له، وكانت قتل «فأر فقير» في الممرات بمقر رئاسة الوزراء البريطانية.

القط «لاري» أمام مقر الحكومة البريطانية (أ.ب)

وللقط حساب رسمي عبر موقع «إكس» يُنشر عليه أبرز أنشطته في مقر رئاسة الوزراء البريطانية. كما نشر الحساب تغريدة طريفة له عقب تولي ستارمر المسؤولية :«أتمنى أن تكون جيداً لتنظيف الفوضى».

كما كان للقط «لاري» نصيبه من اللقاءات مع كبار الشخصيات الدولية؛ وفي إحدى المرات، اختار الجلوس تحت السيارة الـ«كاديلاك» المدرعة التي يملكها الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب والتي تبلغ قيمتها 1.2 مليون جنيه إسترليني.

علاوة على ذلك، في عام 2011، كشف اللورد كاميرون لـ«بي بي سي» عن أنه من الغريب أن «لاري» كانت لديه نقطة ضعف تجاه باراك أوباما.

ماذا يحدث للقط «لاري» في حال تولي رئيس وزراء جديد؟

وتولى زعيم حزب العمال كير ستارمر، أحدث رفقاء القط «لاري» في السكن، رئاسة الوزراء الجمعة بعد أن حقق فوزاً كاسحاً في الانتخابات.

القط «لاري» أمام مقر الحكومة البريطانية (أ.ب)

وسينضم «لاري» إلى عائلة ستارمر، وهم يستعدون للانتقال إلى المبنى رقم «10»، مع السير كير وزوجته فيك ستارمر وابنتيهما المراهقتين.

تمتلك العائلة أيضاً قطة خاصة بهم تسمى «جوجو»، لذلك سيكون من المثير للاهتمام معرفة ما إذا كان القطان سيتوافقان، وفقاً لصحيفة «ستاندرد» البريطانية.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى