أخبار العالم

بوتين يحيي قواته في أوكرانيا ويشير إلى استعداد بلاده لاستخدام الأسلحة النووية


أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بقوات بلاده التي تقاتل في أوكرانيا منذ أكثر من عامين، مشيراً إلى أن موسكو مستعدة لاستخدام الأسلحة النووية التي تكون في حالة تأهب “دائم” إذا كان وجود الدولة الروسية مهدداً.

وحذر بوتين يوم الخميس من أن روسيا لن تتسامح مع أي تهديدات غربية في خطاب ألقاه خلال العرض العسكري السنوي بمناسبة يوم النصر.

وفي كلمته التي ألقاها في الساحة الحمراء، أشاد بوتين بجيشه الذي قاتل في أوكرانيا واتهم “النخب في الغرب” بإثارة الصراعات في جميع أنحاء العالم.

وقال: “روسيا ستبذل قصارى جهدها لتجنب مواجهة عالمية، لكننا في الوقت نفسه لن نسمح لأحد بتهديدنا. قواتنا الاستراتيجية في حالة تأهب دائم”.

وأضاف: “أصدقائي الأعزاء، تمر روسيا اليوم بفترة صعبة وحاسمة. ومصير ومستقبل الوطن الأم يعتمد على كل واحد منا”.

وجدد الرئيس الروسي التأكيد على أن الحرب التي تخوضها بلاده حاليا في أوكرانيا هي معركة وجودية ضد “النازية”، وهي الرسالة التي أكدها مجددا في كلمته اليوم الخميس.

وقال: “إننا ننحني أمام ذكرى المدنيين الذين قتلوا جراء التفجيرات الوحشية والهجمات الإرهابية التي شنها النازيون الجدد”.

وأضاف: “أولئك الموجودون على خط المواجهة، خط التماس، هم أبطالنا. ننحني أمام صمودكم وتضحياتكم ونكران الذات. روسيا كلها معكم”.

ولجأ بوتين إلى التهديد بالأسلحة النووية خلال الصراع، حيث انسحبت بلاده العام الماضي من معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية ومن اتفاق كبير مع الولايات المتحدة يهدف إلى منع انتشار الأسلحة.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أصدر أوامر للجيش الروسي بتنظيم مناورات نووية تشارك فيها قوات بحرية وجنود متمركزين بالقرب من أوكرانيا، مما عزز المخاوف من إمكانية استخدام هذه الأسلحة في ساحة المعركة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى