أخبار العالم

بعد تهديدات إسرائيلية أميركية، محكمة الجنايات تطالب بوقف ترهيب موظفيها


وبعد تهديدات إسرائيلية وأمريكية للتحقيقات التي تجريها المحكمة الجنائية الدولية بشأن ارتكاب إسرائيل جرائم حرب في قطاع غزة، طالب المدعي العام المحكمة بوقف ما وصفه بترهيب العاملين لديها، مؤكدا أن ذلك يشكل جريمة ضد الاحتلال. محكمة.

وقال مكتب المدعي العام للمحكمة، في بيان نشره موقع “إكس”، إن كافة محاولات عرقلة عمل الموظفين أو ترهيبهم أو التأثير عليهم بشكل غير لائق يجب أن تتوقف فورا. وأضاف أن نظام روما الأساسي، الذي يحدد هيكل المحكمة ومجالات اختصاصها، يحظر مثل هذه الأعمال.

وأصدرت المحكمة، الجمعة، البيان الذي لم يذكر حالات محددة، بعد تهديدات إسرائيلية وأميركية بالتحقيقات التي تجريها بشأن ارتكاب إسرائيل جرائم حرب في قطاع غزة.

وإسرائيل والولايات المتحدة ليستا عضوين في المحكمة ولا تعترفان بولايتها القضائية على الأراضي الفلسطينية.

ويمكن للمحكمة محاكمة الأفراد بتهمة ارتكاب جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية أو الإبادة الجماعية.

وفي الأسبوع الماضي، أعربت إسرائيل عن مخاوفها من أن المحكمة ربما تستعد لإصدار أوامر اعتقال ضد مسؤولين حكوميين بتهم تتعلق بسير الحرب ضد حماس في غزة.

وأعرب وزير الخارجية يسرائيل كاتس عن توقعات إسرائيل بأن تمتنع المحكمة عن إصدار مذكرات اعتقال بحق مسؤولين سياسيين وأمنيين إسرائيليين كبار.

وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يوم الجمعة إن أي قرارات قضائية لن تؤثر على تصرفات إسرائيل لكنها ستشكل سابقة خطيرة.

وقال كريم خان، المدعي العام للمحكمة، إن المحكمة الجنائية الدولية لها ولاية قضائية على أي جرائم حرب محتملة ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي في غزة.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض يوم الاثنين الماضي إن المحكمة ليس لها اختصاص “في هذا الوضع ونحن لا ندعم التحقيق الذي تجريه”.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى