أخبار العالم

بداية مظفرة لسبالينكا في «ميامي المفتوحة» للتنس


حققت البيلاروسية آرينا سبالينكا انتصارها الثالث على الإسبانية باولا بادوسا 6 – 4 و6 – 3، لتتأهل للدور الثالث ببطولة ميامي المفتوحة للتنس للسيدات، بعد أيام من وفاة صديقها كونستانتين كولتسوف. ومرت لاعبة روسيا البيضاء (25 عاماً)، التي أعفتها القرعة من خوض الدور الأول، بأسبوع حزين وطال انتظارها للعودة للعب بسبب سقوط أمطار غزيرة، مما تسبب في تأجيل بداية اللعب لأكثر من 6 ساعات.

ورغم أنها لم تكن بالطبع في أفضل حالاتها، بدت بطلة «أستراليا المفتوحة» مرتاحة للعودة أخيراً للملعب، لتجهز سريعاً على منافستها الإسبانية، بعد أن هددت السحب الملبدة بالغيوم مرة أخرى بتوقف اللعب. وبدأت سبالينكا المباراة بوقعٍ بطيء وتمكّنت من كسر إرسال منافستها 4 – 3 في المجموعة الأولى، قبل أن تُقدّم نفسها بقوّة وتكسر إرسال بادوسا مرتين في الثانية. وتعانقت اللاعبتان بعد نهاية المباراة من دون إجراء مقابلات في الملعب. وطلبت سبالينكا من رابطة المحترفات (دبليو تي إيه) إعفاءها من المهام الإعلامية في الدورة.

وقالت بادوسا إنها لم تتفاجأ من الطريقة التي حافظت فيها البيلاروسية على تركيزها وقدّمت مستوى كبيراً. وأضافت: «إنها امرأة قوية للغاية، تمتلك شخصية قوية. يمكنك رؤية ذلك في الملعب… أعرفها خارج الملعب، لذلك فإن الأمر لا يُفاجئني أبداً». وتابعت: «كنت أعلم أنها ستلعب بشكلٍ جيّدٍ جداً أو كما المعتاد. قلت لها إني أتمنى لها الأفضل، ولْنرَ إن كانت ستصل إلى أدوار متقدمة في الدورة، أم لا».

وسبق أن قالت الإسبانية إنها تتوقّع أن تكون المباراة أمام سبالينكا «غير مريحة» بسبب صداقتها معها. لكنها أشارت إلى أن الاحترافية التي تتمتعان بها أظهرت نفسها. وقالت بادوسا التي تغلّبت على الرومانية سيمونا هاليب في الدور الأوّل: «في الحقيقة، كلتانا قوية جداً ذهنياً. نحن امرأتان قويتان، هي أثبتت ذلك وأنا فعلت أيضاً». وأردفت: «عرفنا كيف نفصل أنفسنا في تلك الساعتين من المباراة. لقد لعبت بشكلٍ جيد للغاية، وأنا كذلك بالنظر إلى حالتي (العودة من الإصابات)».

التشيكي توماس ماتشاك (أ.ب)

وأصدرت سبالينكا بياناً مقتضباً يوم الأربعاء الماضي، قالت فيه إن «قلبها مكسور» بسبب «مأساة تفوق التصور»، لكنها ظلت بعيدة عن دائرة الضوء. وكشف هذا البيان أيضاً عن انفصالها عن صديقها قبل وفاته. وأكدت شرطة ميامي يوم الثلاثاء الماضي، أنها تلقت بلاغاً في اليوم السابق بشأن إلقاء رجل لنفسه من الشرفة. وقالت الشرطة إنه لا توجد شبهة جنائية.

ولعب كولتسوف مع منتخب روسيا البيضاء في الألعاب الشتوية عامي 2002 و2010، وقضى أجزاء من 3 مواسم مع فريق بيتسبرغ بنغوينز المنافس في دوري هوكي الجليد الأميركي بين عامي 2003 و2006. وكان لنبأ وفاة كولتسوف وقع الصدمة على الأجواء في بطولة ميامي المفتوحة للتنس، إذ احتشد زملاء سبالينكا حولها ومن بينهم منافستها بادوسا. وبقدر ما كانت المباراة عاطفية بالنسبة لسبالينكا، فإنها لم تكن أقل عاطفية بالنسبة لبادوسا، إذ كانت تواجه منافسة تعدّها أفضل صديقة لها.

وستلتقي سبالينكا في الدور المقبل مع الأوكرانية أنهيلينا كالينينا. وكانت مواجهة سبالينكا وبادوسا من بين المباريات القليلة التي انتهت قبل هطول الأمطار مجدداً، ليتوقف اللعب للمرة الثانية. وفي منافسات السيدات الأخرى، تأهلت الأميركية كوكو جوف المصنفة الثالثة، إلى الدور الثالث بفوزها 6 – 1 و6 – 2 على الأرجنتينية ناديا بودوروسكا المتأهلة من التصفيات.

وفي منافسات الرجال، حقق التشيكي توماس ماتشاك مفاجأة؛ بفوزه على أندريه روبليف المصنف الخامس 6 – 4 و6 – 4، لينهي سلسلة انتصارات اللاعب الروسي المتتالية بالدور الأول في 11 مباراة. واضطر ماتشاك، المصنف رقم 60 على العالم، أن ينتظر لـ6 ساعات بسبب الأمطار، قبل أن يحقق فوزه الأول على أحد المصنفين العشرة الأوائل. وتلقى روبليف ثالث خسارة على التوالي أمام لاعب تشيكي، بعد خسارتيه الأخيرتين أمام جيري ليشيكا في إنديان ويلز وجاكون مينسيك ( 18 عاما) في الدوحة.

وقال ماتشاك إن النصيحة التي حصل عليها من لاعب شاب هي التي ساعدته في وضع خطة الفوز على المصنف رقم 5 على العالم. وقال ماتشاك في تصريحات نشرها الموقع الرسمي للرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين: «سألت جاكوب للحصول على بعض المعلومات بعد أن تغلب عليه في الدوحة. جاكوب يبلغ 18 عاماً ويلعب بشكل جيد، ونبذل كلنا مجهوداً كبيراً. هذا يشجع ويوضح أننا قادرون على التغلب على مثل هذه النوعية من اللاعبين».

وفي مباراة أخرى، فاز الفرنسي أوجو أومبير على الهولندي بوتيتش فان دي زاندشلوب 6 – 4 و6 – 3. وتوقفت 3 مباريات بسبب هطول الأمطار.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى