أخبار العالم

“بحالة جيدة” الصليب الأحمر يزور طاقم السفينة جالاكسي المحتجزة لدى الحوثيين


زار، أمس الأحد، وفد من الصليب الأحمر الدولي السفينة الإسرائيلية “جالاكسي ليدر” المحتجزة لدى الحوثيين منذ نحو 6 أشهر في محافظة الحديدة غربي اليمن، واطلع على حالة طاقمها، موضحاً أنهم “في حالة جيدة”.

وذكرت وكالة سبأ التي يديرها الحوثيون أن فريقاً من الصليب الأحمر الدولي زار طاقم السفينة الإسرائيلية “جالاكسي ليدر” في البحر الأحمر، للتعرف على أحوالهم ضمن المهام الإنسانية للصليب الأحمر والتعرف على أحوالهم. وأوضاع المعتقلين.

وأبلغ أفراد الطاقم الفريق الدولي أنهم “بحالة جيدة ويتلقون رعاية وعلاج إنساني، ويتواصلون مع عائلاتهم عبر الفيديو، ويأملون أن تتوقف الحرب على غزة من أجل إطلاق سراحهم”، بحسب ما أوردت المنظمة. الوكالة التي نشرت صورا لهم.

وفي 19 نوفمبر/تشرين الثاني، قال الحوثيون إنهم سيطروا على السفينة الإسرائيلية “جالاكسي ليدر”، فيما أعلنت تل أبيب أنها مملوكة لشركة بريطانية وتديرها شركة يابانية، وأنه لا يوجد إسرائيليين على متنها.

وتضامنا مع غزة التي تواجه حربا إسرائيلية مدمرة بدعم أمريكي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، استهدف الحوثيون، بالصواريخ والطائرات المسيرة، سفن الشحن المرتبطة بإسرائيل في البحر الأحمر.

وردا على قيام واشنطن ولندن، ضمن التحالف، منذ بداية العام الجاري، بشن غارات على “مواقع الحوثيين” في اليمن، أعلنت الجماعة أنها تعتبر الآن كافة السفن الأمريكية والبريطانية ضمن أهدافها العسكرية.

خلفت الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة أكثر من 113 ألف شهيد وجريح، معظمهم من الأطفال والنساء، ونحو 10 آلاف مفقود، وسط دمار ومجاعة واسعة أودت بحياة الأطفال والشيوخ.

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي الحرب رغم صدور قرار مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، ورغم مطالبة محكمة العدل الدولية باتخاذ إجراءات فورية لمنع أعمال الإبادة الجماعية وتحسين الوضع الإنساني في غزة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى