أخبار العالم

الوداد المغربي يسعى لتخطي ماميلودي الجنوب أفريقي في مباراة الذهاب



يسعى نادي الوداد المغربي لتحقيق نتيجة إيجابية على أرضه وأمام جمهوره عندما يستقبل نظيره الجنوب أفريقي ماميلودي صندوانز الأحد على ملعب “محمد الخامس” في الدار البيضاء في ذهاب الدور النهائي لمسابقة الدوري الأفريقي لكرة القدم في نسختتها الأولى. وتجري مباراة الإياب الأحد المقبل في بريتوريا. 

نشرت في:

2 دقائق

يخوض نادي الوداد الرياضي المغربي ونظيره الجنوب أفريقي ماميلودي صنداونز الأحد نزالا تاريخيا في ذهاب الدور النهائي من النسخة الأولى من مسابقة الدوري الأفريقي لكرة القدم.

وأعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) عبر موقعه الرسمي أن الوداد سيستضيف مباراة الذهاب على ملعب “محمد الخامس” في الدار البيضاء عند الساعة 18:00 ت غ، في حين تستضيف بريتوريا في جنوب إفريقيا مباراة الإياب على ملعب لوفتوس فيرسفيلد الأحد المقبل عند الساعة 13:00 ت غ.

وكان الوداد قد انتزع التأهل إلى الدور النهائي بعدما حسم “الدربي المغاربي” الأربعاء على حساب  الترجي التونسي، فيما بلغ ماميلودي هذا الدور بإقصائه بطل أفريقيا الأهلي المصري.                     

إهداء التتويج إلى اللاعب الراحل أسامة فلوح

سيسعى الفريقان إلى تحقيق أول ألقاب هذه المسابقة (الجديدة) التي تبلغ جائزتها الأولى 4 ملايين دولار أمريكي، فيما يتحصل الوصيف على 3 ملايين دولار، مع 1,7 مليون دولار للأندية التي بلغت نصف النهائي ومليون دولار للفرق التي  بلغت الدور ربع النهائي.

وسيكون الوداد طامحا لإهداء الفوز للاعبه الراحل أسامة فلوح (24 عاما) الذي توفي الخميس متأثرا بجروحه التي أصيب بها خلال حادث سير في 11 تشرين الأول/أكتوبر.

في المقابل، يعول صنداونز على قوة خط دفاعه لأجل الظفر باللقب، إذ أنه الفريق الوحيد الذي لم تهتز شباكه في المسابقة حتى الآن. 

والتقى الفريقان في أيار/مايو الماضي في نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا وتعادلا سلبا ذهابا على ملعب محمد الخامس، قبل التعادل إيجابا 2-2 في مباراة الإياب، ليتأهل الوداد إلى النهائي مستفيدا من تسجيل هدفين خارج أرضه.

وفي 2017، كان الوداد قد بلغ نهائي دوري أبطال أفريقيا عقب فوزه بركلات الترجيح على صنداونز، قبل أن يتواجها في نصف نهائي المسابقة نفسها عام 2019 ففاز الوداد 2-1 ذهابا وتعادلا سلبا في الإياب.

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى