أخبار العالم

الهلال يضرب بالثلاثة ويحلق إلى ربع النهائي



الدوسري: أطمح إلى إنجاز أكبر من الفوز على الأرجنتين مع الأخضر

عبر سالم الدوسري لاعب نادي الهلال ومنتخب السعودية الأول لكرة القدم عن سعادته الكبيرة بالترشح للفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا لعام 2023، مؤكداً تمنيه بأن يحالفه الحظ للتتويج بالجائزة التي ينافس عليها القطري المعز علي لاعب الدحيل، والأسترالي ماثيو ليكي لاعب فريق ملبورن سيتي.

وقال الدوسري خلال مؤتمر صحافي في العاصمة القطرية الدوحة الاثنين: «الحمد لله على ترشيحي لهذه الجائزة، وبلا شك الفائز سنقول له مبروك على هذا الإنجاز، وأتمنى أن تكون الجائزة خليجية، سواء لي أو للمعز علي قائد نادي الدحيل».

وأوضح الدوسري: «الترشح لهذه الجائزة جاء بعد تعب لفترات طويلة مع الهلال والمنتخب، وأعتقد أنني لم أصل إلى هذا الإنجاز بسهولة وليس بمفردي، فزملائي لهم دور كبير وقد ساعدوني كثيراً، وإن شاء الله نفرح الثلاثاء جميعاً بالجائزة».

وشدد سالم على الدعم الكبير الذي يحظى به كل الرياضيين في السعودية من القيادة، مشيراً إلى أن وصوله إلى الجائزة سيكون استمراراً لنجاحات الرياضة والكرة السعودية، وضمن «رؤية السعودية 2030».

كما شدد الدوسري على أنه لم يتعرض للظلم لعدم فوزه بالجائزة في السابق رغم اقترابه أكثر من مرة من الفوز بها وحتى في السنوات الأخيرة تسببت جائحة كورونا في إلغاء الجائزة.

وأضاف: «أنا دائماً ثقتي في الله عالية وأحاول أن أقدم أفضل ما عندي وأجتهد، ولعل في الأمر خير، وهذا يعطيني دافعاً أكبر لأعمل أكثر وأكثر وأتواجد هنا، وحتى إذا فزت بالجائزة في المستقبل فلن أتوقف عن العمل والاجتهاد لأن طموحاتي كبيرة، سواء مع النادي أو المنتخب أيضاً».

وأكد أن «تجربة الدوري السعودي ووجود 8 لاعبين محترفين في بطولة الدوري جعل العالم كله يتابع البطولة، ويعرف جودة اللاعب السعودي، فالهلال ضم لاعبين كبيراً في مقدمتهم نيمار، وهو إضافة كبيرة للدوري السعودي، وكذلك كريستيانو رونالدو، وأنا أرى أن وجود أفضل اللاعبين في السعودية يمثل الدوري المحلي خير تمثيل، والقيادة السعودية داعمة بقوة للدوري ليكون من ضمن الأفضل في العالم، ونحن نعمل جاهدين على أن نكون ضمن أهداف المملكة».

وأشار إلى أن هذا أمر جيد للاعب السعودي لينطلق للاحتراف الخارجي، مشدداً على أن «كل اللاعبين لديهم الرغبة والطموح، ونأمل أن نرى في المستقبل لاعبين مميزين يحترفون في الخارج».

وعن البطولة الآسيوية القادمة في قطر التي تقام خلال الفترة من 12 يناير (كانون الثاني) وحتى العاشر من فبراير (شباط)، أكد سالم الدوسري أن منتخب بلاده يتطلع للفوز بلقب كأس آسيا، متمنياً أن يكون النهائي عربياً ويجمع المنتخب السعودي بنظيره القطري.

وعن أفضل لحظاته في الفترة الماضية، أوضح الدوسري أن تسجيله هدف الفوز على الأرجنتين كان لحظة تاريخية لا تنسى بالنسبة له، لكن هذا ليس أقصى طموحه أن يفوز على الأرجنتين، بل يريد تحقيق إنجازات أكبر مع منتخب بلاده.

وشدد الدوسري على أن النظام الجديد لدوري أبطال آسيا بإطلاق بطولة النخبة بداية من موسم 2024 – 2025، ومواجهة فرق الشرق والغرب بداية من دور الثمانية، يعد بمثابة تحدٍ جديد.

وقال: «التنافس مع كل فرق القارة أمر جيد للغاية، وبالنسبة لنا كلاعبين نتطلع دائماً للذهاب بعيداً وتحقيق اللقب وحصد الكأس بمسماها الجديد»، مؤكداً أن النظام الجديد أفضل بكثير من الحالي.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى