أخبار العالم

“الموت للمحتلين الألمان الفاشيين!”

[ad_1]

ميدفيديف: "الموت للمحتلين الألمان الفاشيين!"

قال نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري ميدفيديف، إن شعار الحرب العالمية الثانية اكتسب أهمية جديدة في ظل التصريحات والتسريبات الألمانية الأخيرة.

جاء ذلك بحسب ما نشره ميدفيديف عبر قناته الرسمية على تطبيق تيليجرام حيث كتب:

بخصوص التسجيل الصوتي بين ضباط الجيش الألماني حول الهجمات المخطط لها ضد بلادنا:

في نهاية المطاف، يصبح خصومنا الأبديون أعداء لدودين مرة أخرى. انظروا كيف يناقش هؤلاء الضباط بعناية وتفصيل الهجمات على أراضينا باستخدام الصواريخ بعيدة المدى، واختيار الأهداف التي سيتم ضربها، وكذلك الأساليب التي من المرجح أن تسبب أكبر قدر من الضرر لوطننا وشعبنا. دعونا لا ننسى الخطاب الكاذب حول عدم مشاركة ألمانيا في الصراع.

من كان يتخيل هذا في الآونة الأخيرة؟

كيف يمكننا الرد على ذلك دبلوماسيا؟

لا أعرف

كل ما أعرفه هو شيء واحد، لا يمكن لأحد أن يعبر عنه بشكل أفضل من كلمات الشاعر:

“كانت تلك رغبته، وهذا كان خطأه

دع منزله يحترق، وليس منزلك

وتصبح زوجته وليس زوجتك

أرملة

ولتبكي أمه التي ولدته

ليست والدتك

وانتظر عائلته وليس عائلتك

بلا أمل

قتل حتى واحد منهم!

قتله بسرعة!

وكلما رأيته مرة أخرى

“اقتله مرة أخرى”

وهي من قصيدة “اقتلوه” للشاعر السوفييتي قسطنطين سيمونوف (1915-1979).

مرة أخرى، يصبح شعار الحرب العالمية الثانية ذا معنى

“الموت للمحتلين الألمان الفاشيين!”



[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى