أخبار العالم

الملكة البريطانية كاميلا تشارك جمهور ويمبلدون أداء «الموجة» (صور)


انضمّت الملكة البريطانية كاميلا إلى بعض المرح الجماهيري في ويمبلدون، عندما شاركت في «الموجة»، أثناء مشاهدة مباراة ربع النهائي في الملعب رقم 1.

ورفعت كاميلا، زوجة الملك تشارلز الثالث، يديها في الهواء مع مشجّعين آخرين، بينما كانت «الموجة» تهدر عبر الملعب خلال المباراة بين لورينزو موزيتي وتايلور فريتز، حسب وكالة «أسوشييتد برس».

الملكة البريطانية كاميلا (وسط) تشارك في موجة مكسيكية لتشجيع اللاعب الأميركي تايلور فريتز والإيطالي لورينزو موزيتي خلال مباراة ربع النهائي في فردي الرجال للتنس في اليوم العاشر من بطولة ويمبلدون 2024 في نادي عموم إنجلترا للتنس في ويمبلدون جنوب غربي لندن 10 يوليو 2024 (أ.ف.ب)

وفي وقت سابق من اليوم، كانت في الملعب المركزي، وجلست في المقصورة الملكية، حيث كان من بين الضيوف الممثلة كيرا نايتلي، والممثل ريتشارد إي غرانت، وسائق الفورمولا 1 جورج راسل.

وفي العام الماضي، ظهرت الملكة وكيت، أميرة ويلز، بشكل منفصل في ويمبلدون، ولم يتّضح ما إذا كانت كيت، التي تم تشخيص إصابتها بالسرطان في وقت مبكر من هذا العام، ستزور المكان قبل انتهاء البطولة يوم الأحد.

الملكة كاميلا تلتقي بالفتاة ناتاليا من مدرسة بيرنتوود في واندسوورث والفتى يوغ من أكاديمية هاريس ويمبلدون خلال زيارة إلى نادي عموم إنجلترا للتنس في ويمبلدون بلندن 10 يوليو 2024 (رويترز)

واستقبلت كاميلا، الأربعاء، فتاة الكرة وصبي الكرة – الأطفال الذين يركضون عبر الملعب لمطاردة الكرات الضالّة بعد انتهاء نقطة أو خطأ في الإرسال. ومن بين الآخرين الذين التقت بهم مارتين فالكونر، رئيس البستانيين في نادي عموم إنجلترا، لكن الملكة غابت عن مباراة نوفاك ديوكوفيتش في الملعب المركزي.

وكان من المقرّر أن يلعب بطل ويمبلدون 7 مرات أليكس دي مينور، لكن الأسترالي انسحب بسبب إصابة في الورك.

الملكة البريطانية كاميلا تصل إلى المقصورة الملكية في الملعب المركزي لمشاهدة مباراة ربع نهائي فردي السيدات في التنس بين إيلينا ريباكينا من كازاخستان، وإيلينا سفيتولينا من أوكرانيا في اليوم العاشر من بطولة ويمبلدون 2024 في نادي عموم إنجلترا للتنس في ويمبلدون جنوب غربي لندن 10 يوليو 2024 (أ.ف.ب)

في المباراة الأولى على الملعب المركزي، هزمت إيلينا ريباكينا، إيلينا سفيتولينا من أوكرانيا 6 – 3، 6 – 2، ولم تدرك سفيتولينا أن الملكة كاميلا كانت حاضرة. قالت سفيتولينا، التي فازت بمباراة، الاثنين، على الرغم من الأخبار المدمّرة عن الهجوم الصاروخي الروسي المميت على بلادها: «إنه لشرف كبير أن ألعب في ويمبلدون أمام الملكة، على الرغم من أنني لم أكن أعرف». وأضافت: «كان الدعم الذي حصلت عليه أوكرانيا من المملكة المتحدة لا يصدق حقاً».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى