أخبار العالم

المسيرات التي تستهدف إيران هي مثل ألعاب أطفالنا


وشبه وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان المسيرات التي استخدمت لاستهداف إيران يوم الخميس بألعاب الأطفال.

وقال عبد اللهيان في مقابلة مع شبكة إن بي سي نيوز الأمريكية: إن ما حدث الليلة الماضية لم يكن ضربة. الطائرات بدون طيار التي استخدمت لاستهداف إيران كانت أشبه بالدمى التي يلعب بها أطفالنا، وليس الطائرات بدون طيار”.

وذكر عبد اللهيان، الذي تحدث للشبكة في نيويورك، حيث كان يحضر جلسة لمجلس الأمن، أن إيران “لا تخطط للرد ما لم تشن إسرائيل هجوما كبيرا”.

وأضاف: “طالما لا توجد مغامرة جديدة من جانب إسرائيل ضد مصالحنا، فلن تكون لدينا أي ردود أفعال جديدة”.

وشدد وزير الخارجية الإيراني على أنه إذا هاجمت إسرائيل إيران فإن الرد سيكون سريعا وقاسيا.

وحذر أمير عبد اللهيان قائلا: “إذا اتخذت إسرائيل إجراء حاسما ضد بلدي وثبت لنا ذلك فإن ردنا سيكون فوريا وإلى أقصى الحدود وسيجعلهم يندمون عليه”.

وذكر الوزير الإيراني أن الهجوم كان يهدف إلى “التحذير”، مضيفا “كان من الممكن أن نضرب حيفا وتل أبيب، وكان من الممكن أيضا أن نستهدف جميع الموانئ الاقتصادية لإسرائيل”.

وأضاف: “لكن خطوطنا الحمراء هي المدنية. لم يكن لدينا سوى غرض عسكري”.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى