أخبار العالم

الفوائد الصحية لتناول الأسماك الزيتية


تعد الأنظمة الغذائية التقليدية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط ​​والمحيط الأطلسي هي أفضل الخيارات للحفاظ على صحتنا، حيث تلعب الأسماك دورًا مهمًا في كليهما.

تُعرف الأسماك الزيتية بأنها الأسماك التي تحتوي على أكثر من 5-6% من كتلة عضلاتها. وأشهر الأمثلة هي السردين والتونة الطويلة والماكريل والماكريل الحصان.

ويوصي الخبراء بإدراج الأسماك الزيتية في النظام الغذائي لما لها من فوائد للصحة العامة، بما في ذلك درء خطر الإصابة بأمراض القلب عن طريق تحسين وظيفة الشرايين وخفض ضغط الدم، بالإضافة إلى تقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، والخرف، ومشاكل الرؤية، و اخرين.

تكمن الأهمية الغذائية للأسماك الزيتية في ثلاثة مكونات مهمة:

أحماض أوميجا 3 الدهنية المتعددة غير المشبعة، والتي يمكن أن تساعد في الحماية من أمراض القلب والأوعية الدموية وغيرها من الأمراض.

– الببتيدات، وهي جزيئات بروتينية تتكون من اثنين أو أكثر من الأحماض الأمينية، ولها فوائد صحية مختلفة مثل الوقاية أو علاج حالات مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري والسمنة.

– نسبة عالية من الفيتامينات (خاصة فيتامينات A وD وE) والمغذيات الدقيقة الأخرى مثل المغنيسيوم والسيلينيوم واليود.

لقد تم إثبات فوائد هذا المزيج من العناصر الغذائية من خلال مشروع GALIAT (النظام الغذائي الجاليكي الأطلسي)، بقيادة مستشفى جامعة سانتياغو دي كومبوستيلا.

يتكون المشروع من سلسلة من التجارب السريرية لتحديد آثار النظام الغذائي الأطلسي التقليدي على عامة السكان.

وتظهر النتائج انخفاضا في متلازمة التمثيل الغذائي، وهي مجموعة من الحالات التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

يشار إلى أن موسم صيد السردين والماكريل يمتد بكثافة متفاوتة من شهر مايو إلى أكتوبر، وخلال هذا الوقت من العام تكون العوالق التي تأكلها هذه الأسماك أكثر وفرة، مما يمنح الأسماك نسبة دهون أعلى وطعم أفضل. نكهة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى