أخبار العالم

السودان على حافة “أكبر أزمة جوع في العالم”

[ad_1]

برنامج الغذاء العالمي: السودان على حافة “أكبر أزمة جوع في العالم”

وحذر برنامج الغذاء العالمي من أن الحرب الدائرة في السودان منذ نحو 11 شهرا “قد تخلق أكبر أزمة جوع في العالم”.

وقالت مديرة برنامج الغذاء العالمي سيندي ماكين إن “المعارك التي خلفت آلاف القتلى وشردت ثمانية ملايين شخص تهدد حياة الملايين وتهدد السلام والاستقرار في المنطقة بأكملها”.

وأضافت: “قبل عشرين عاماً شهدت دارفور أكبر أزمة جوع في العالم ووحد العالم جهوده لمواجهتها، لكن السودانيين اليوم منسيون”.

وشدد ماكين على أنه “ما لم يتوقف العنف، فإن الحرب في السودان قد تخلق أكبر أزمة جوع في العالم”.

وفي جنوب السودان، حيث لجأ 600 ألف شخص هرباً من الحرب، “يعاني واحد من كل خمسة أطفال في الملاجئ على الحدود من سوء التغذية”، وفقاً لماكين.

وبحسب برنامج الغذاء العالمي، فإن أقل من «5% من السودانيين يستطيعون توفير وجبة كاملة لأنفسهم» في الوقت الحاضر.

وقالت منظمة أطباء بلا حدود إن “طفلاً يموت كل ساعتين في مخيم زمزم للاجئين في دارفور”.

ويعاني 18 مليون سوداني من انعدام الأمن الغذائي الحاد، وخمسة ملايين منهم على حافة المجاعة، فيما يعاني عمال الإغاثة الإنسانية الذين يساعدونهم من صعوبات في الحركة ونقص كبير في التمويل، بحسب وكالة أسوشيتد برس.

واندلعت الحرب في السودان في أبريل 2023 بسبب خلافات حول صلاحيات الجيش وقوات الدعم السريع ضمن خطة مدعومة دوليا للانتقال السياسي نحو الحكم المدني وإجراء الانتخابات.

وتقاسم الجيش وقوات الدعم السريع السلطة مع المدنيين بعد سقوط الرئيس السابق عمر البشير في انتفاضة شعبية عام 2019، قبل أن يشاركوا في انقلاب بعد ذلك بعامين.

ودمر الصراع أجزاء من السودان، بما في ذلك العاصمة الخرطوم، وأودى بحياة أكثر من 13 ألف شخص، بحسب تقديرات الأمم المتحدة، وأثار تحذيرات من مجاعة وخلق أزمة نزوح.



[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى