أخبار العالم

الرئيس تبون يفتتح رسميا جامع الجزائر الأكبر أفريقيا والثالث عالميا



قام الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الأحد بافتتاح جامع الجزائر بشكل “رسمي”. ويعد هذا المسجد الذي أثير حوله الكثير من الجدل محليا بسبب تكلفته الباهظة، الأكبر أفريقيا والثالث عالميا، وتعلوه مئذنة هي الأعلى في العالم،إذ يبلغ ارتفاعها 267 مترا بمستوى 43 طابقا.

نشرت في:

1 دقائق

أظهرت صور بثها التلفزيون الحكومي الجزائري وصول الرئيس عبد المجيد تبون إلى جامع الجزائر أكبر مسجد في أفريقيا والثالث في العالم لافتتاحه بشكل “رسمي”.

ويضم جامع الجزائر بالإضافة إلى قاعة الصلاة، 12 مبنى يشمل مكتبة تتضمن مليون كتاب وقاعة محاضرات ومتحف للفن والتاريخ الإسلامي ومدرسة عليا للعلوم الإسلامية لطلاب الدكتوراه.

أما مئذنته التي يمكن رؤيتها من كل أنحاء العاصمة الجزائرية وحتى من المدن المجاورة، فهي الأعلى في العالم، إذ يبلغ ارتفاعها 267 مترا، أي 43 طابقا.

وفي تشرين الأول/أكتوبر 2020 تعذر على تبون افتتاح المسجد، بسبب إصابته بكوفيد-19 ، فناب عنه رئيس الوزراء آنذاك عبد العزيز جراد لكن لافتتاح قاعة الصلاة فقط التي يمكن أن تستقبل 120 ألف مصل ويكسوها سجاد باللون الأزرق الفيروزي مع رسوم زهرية، وفق طابع تقليدي جزائري.

وتسبب هذا المشروع الضخم الذي أراده الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة المستقيل إثر انتفاضة شعبية عارمة ضده، بجدل كبير في السنوات الأخيرة في الجزائر منذ بدء بنائه في 2013 بسبب تكلفته التي بلغت رسميا أكثر من 750 مليون يورو، أكثر بكثير مما كان متوقعا.

 

فرانس24/ أ ف ب



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى