أخبار العالم

الرئيس الأوكراني يصر على خروج روسيا قبل بحث أي مفاوضات

[ad_1]

رفض الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إجراء محادثات مع روسيا قبل أن تسحب قواتها من بلاده، نافيا أن يكون مسؤولون غربيون بحثوا معه مسألة مفاوضات. وأفادت تقارير بأن مسؤولين أمريكيين وأوروبيين بحثوا مع حكومته إمكان إجراء مفاوضات لإنهاء الحرب. وقال إن الحرب وصلت إلى “وضع صعب”، لكنه نفى مجددا أن تكون في طريق مسدود.

نشرت في:

2 دقائق

أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الأحد، أنه “غير مستعد” لإجراء محادثات مع روسيا قبل أن تسحب قواتها من بلاده، نافيا أن يكون مسؤولون غربيون بحثوا معه مسألة مفاوضات.

وكان زيلينسكي يعلق على تقارير أفادت بأن مسؤولين أمريكيين وأوروبيين بحثوا مع حكومته إمكان إجراء مفاوضات لإنهاء الحرب، وبعدما قال ضابط أوكراني كبير إن الحرب دخلت في طريق مسدود.

وقال زيلينسكي خلال برنامج لشبكة “إن بي سي”، إن “(الولايات المتحدة) تعلم أنني لست مستعدا للتحدث مع الإرهابيين، لأن كلمتهم لا قيمة لها”.

وأضاف: “حتى الآن، ليس لدي أي علاقات مع الروس، وهم يعرفون موقفي”، موضحا: “عليهم أن يخرجوا من أراضينا، فقط بعد ذلك يمكن أن ينتقل العالم إلى الدبلوماسية”.

وقال إن الحرب وصلت إلى “وضع صعب”، لكنه نفى مجددا أن تكون في طريق مسدود.

وأضاف: “على خط الجبهة، ليس سرا أنه ليس لدينا دفاع جوي. ولهذا السبب تسيطر روسيا على الأجواء. إذا سيطروا على الأجواء بكاملها، حتى اللحظة التي نحصل فيها على دفاع جوي، فلا يمكننا التحرك بسرعة إلى الأمام”.

لم يتغير خط الجبهة بين الطرفين منذ نحو سنة، رغم أن أوكرانيا شنت هجوما مضادا في حزيران/يونيو لاستعادة أراض من الروس.

فرانس24/ أ ف ب

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى