أخبار العالم

الدوري السعودي «عالمي»… والهلال لم يهتز لغياب نيمار

[ad_1]

مصادر لـ«الشرق الأوسط»: «الانضباط» قد تستدعي رونالدو لجلسة استماع… ومساعٍ لتعجيل العقوبة

أبلغت مصادر مطلعة «الشرق الأوسط» أن لجنة الانضباط ستخضع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لجلسة استماع، دون أن تؤكد المصادر ذاتها آلية الجلسة وهل ستكون بحضوره أم عن بعد، أم ستكون عبر المراسلة الإلكترونية، مشددة على أن لائحة الانضباط تعطي اللجنة أحقية التدخل بنفسها في الحوادث المشابهة لقضية رونالدو إذا كانت اللقطات مشاهدة من خلال الناقل الرسمي للدوري السعودي فيما إذا قدم شخص أو جهة شكوى مدعمة بالأدلة، مثل تسجيلات الفيديو، فإنها تعدّ أدلة قد تقبل وفقاً للمادة «117» من لائحة الانضباط.

وأمام لجنة الانضباط مدة حتى ظهر الخميس لإصدار قرار ضد الأسطورة العالمي رونالدو، حيث يلتقي النصر في هذا اليوم نظيره الحزم في العاصمة الرياض ضمن منافسات الجولة الـ22 من الدوري السعودي للمحترفين، ويتعين عليها إصدار قرار قبل هذا اليوم، مع العلم بأن التوقعات أن القرار سيصدر خلال الـ24 ساعة المقبلة.

ولا يزال القانونيون الرياضيون يكيفون واقعة رونالدو غير الأخلاقية وفق قراءة الحادثة؛ إذ إن بعضهم يذهب إلى أنه وفق اللائحة؛ فإن الفقرة «2/1» من المادة «48» تشير إلى إيقاف اللاعب مباراة واحدة مع غرامة مالية 10 آلاف ريال، والمادة نفسها، لكن الفقرة «2/ 1»، تذهب إلى معاقبة اللاعب بالإيقاف مباراتين وتغريمه 20 ألف ريال عند إصدار سلوك شائن أو استخدام ألفاظ أو إشارات عدوانية أو بذيئة أو مهينة تجاه المنافس أو أي شخص آخر بخلاف مسؤولي المباراة؛ كونها مختصة بالإساءة إلى أي شخص أو الإخلال بمبادئ اللعب النظيف أو ارتكاب سلوك غير رياضي بأي شكل من الأشكال، كما أنه في المادة «57» المخصصة للمخالفات تجاه الجمهور؛ فإن الفقرة الثانية تذهب إلى أنه في حين الإساءة للجمهور بالفعل أو القول أو بالإشارة، فإن العقوبة تكون إيقافه مباراتين مع غرامة مالية 20 ألف ريال.

وفي هذا الشأن، أكد الدكتور أيمن الرفاعي، الرئيس السابق للجنة الانضباط بالاتحاد السعودي لكرة القدم، لـ«الشرق الأوسط» أن البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب فريق النصر، قد يتعرض للإيقاف لمدة مباراتين بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 20 ألف ريال سعودي، في حال ثبوت مخالفة «السلوك الشائن» ضده، تعليقاً على الحركة التي قام بها خلال أحداث مباراة الشباب والنصر، في الجولة الـ21 من دوري المحترفين السعودي.

وقال الدكتور أيمن الرفاعي في تصريحات خاصة لـ«الشرق الأوسط»، تعليقاً على حركة رونالدو: «الحكم لم يتخذ أي قرار فيما حدث، وبالتالي في حال تقدم الشباب بشكوى للجنة الانضباط، فستكون الآلية: هل مراقب المباراة أو أحد المسؤولين عنها دوّن ما حدث؟ في حال لم يتضمن التقرير ذلك، فستتم مراجعة اللقطة التلفزيونية من الناقل الرسمي».

وأكد الدكتور أيمن الرفاعي لـ«الشرق الأوسط» أنه إذا ثبتت المخالفة ضد رونالدو، لاعب النصر، فإن العقوبة الموقعة ضده ستكون إيقاف مباراتين بسبب السلوك الشائن وغرامة 20 ألف ريال.

رونالدو نجم النصر ينتظر قرار لجنة الانضباط (أ.ف.ب)

وأضاف في حديثه لـ«الشرق الأوسط» تعليقاً على الواقعة: «إذا ظهرت اللقطة عبر الناقل الرسمي، فسيتم الاعتماد على قانون يسمى (تصحيح أخطاء الحكام ومسؤولي المباراة غير الواضحة)، ويتم سؤال الحكم بعد ذلك: في حال رأيت اللقطة فما الإجراء الذي ستتخذه؟ وفي حال أجاب بأنه شاهد اللقطة ولا تستحق شيئاً، فيكون الحكم المسؤول عنها».

وأكمل الرئيس السابق للجنة الانضباط بالاتحاد السعودي لكرة القدم تصريحاته قائلاً: «في حال كان قرار الحكم بأنه لم يشاهد اللقطة، وأنه لو رآها لكان عاقب اللاعب بالطرد، فهنا تعاقب لجنة الانضباط اللاعب». وأكد أيمن الرفاعي لـ«الشرق الأوسط» أن لجنة الانضباط لا تعتمد على التصوير غير الرسمي، بل يجري الاعتماد على كاميرا الناقل الرسمي فقط.

وأقدم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب فريق النصر، على فعل حركة غير أخلاقية جديدة خلال مباراة ناديه أمام الشباب، الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ21 من دوري المحترفين السعودي، وذلك تجاه جماهير نادي الشباب، بعد تسجيل زميله البرازيلي آندرسون تاليسكا هدف الفوز في الدقائق الأخيرة، لتنتهي المباراة بفوز النصر بنتيجة 3 – 2.

وتصرف رونالدو بشكل غير أخلاقي عندما اقترب بعض الشيء من مدرجات الملعب، ليشير بحركة غير أخلاقية إلى جماهير الشباب، التي نادت باسم الأرجنتيني ليونيل ميسي خلال مباراة فريقهم أمام النصر في منافسات دوري المحترفين السعودي.

وقام لاعب النصر بعمل الحركة غير الأخلاقية في نهاية اللقاء، عندما حسم فريقه الأمور بفضل هدف تاليسكا، بعد أن كان التعادل سيد الموقف بين الطرفين.

وتعد هذه الحركة غير الأخلاقية جديدة في الملاعب السعودية، لكن متعارف عليها أكثر في الملاعب الأوروبية، حيث احتفل الأرجنتيني دييغو سيميوني، المدير الفني لأتليتكو مدريد، بحركة غير أخلاقية خلال فوز فريقه على يوفنتوس في دوري أبطال أوروبا عام 2019 في أثناء مرحلة الذهاب من دور الـ16 بالبطولة.

ونجح يوفنتوس في العودة خلال مباراة الإياب من الدور نفسه ليقود كريستيانو رونالدو الفريق الإيطالي لتحقيق الفوز بثلاثية نظيفة، وحينها احتفل كريستيانو بطريقة دييغو سيميوني نفسها، حيث قام بعمل حركة غير أخلاقية أمام دكة بدلاء أتليتكو مدريد ومدربهم، والتقطت الكاميرات حركة رونالدو غير الأخلاقية التي فسرها البعض بأنها مقصودة لاستفزاز سيميوني وفريقه.

ووفق ما أعلن عنه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، في بيان له خلال عام 2019، بعد هذه الواقعة من جانب رونالدو، فإن الاتحاد الأوروبي أصدر بياناً بالتحقيق في الواقعة، وفقاً للمادة «55» من اللوائح التأديبية، فتح تحقيق مع رونالدو؛ لاتهامه بالقيام بسلوك غير لائق عقب مباراة أتليتكو مدريد بإياب دور الـ16 لدوري الأبطال.

وأفادت تقارير صحافية بعدها بأن عقوبة «اليويفا» جاءت بتغريم كريستيانو رونالدو، مبلغ 20 ألف يورو، وهي العقوبة نفسها التي تكبدها مدرب نادي أتليتكو مدريد دييغو سيميوني الذي قام بالحركة ذاتها، دون إيقاف أي منهما خلال أي مباراة في منافسات دوري أبطال أوروبا أو المسابقات المحلية حينها.

وبالعودة إلى حركة رونالدو تجاه جماهير الشباب في الملاعب السعودية، فقد أبلغت مصادر وثيقة الاطلاع «الشرق الأوسط»، مساء أول من أمس الأحد، بأن لجنة الانضباط بدأت في فتح تحقيق بشأن الحركة غير الأخلاقية التي قام بها نجم نادي النصر البرتغالي كريستيانو رونالدو أمام جماهير الشباب، والتي تسببت في امتعاض كثيرين من المشاهدين والحضور. ووفق المصادر، فإن لجنة الانضباط ستدرس الحالة التي التقطتها الكاميرات خلال آخر المباراة فوراً.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى