أخبار العالم

الدوري السعودي: اتحاد غاياردو يضرب بالأربعة


الهلال والنصر… مَن يكسب الرهان في الديربي المنتظَر؟

تتجه أنظار الملايين من عشاق كرة القدم داخل المملكة وخارجها اليوم، صوب درة الملاعب بالعاصمة الرياض، وذلك لمتابعة القمة الكبرى والديربي المنتظَر بين الهلال وغريمه التقليدي النصر في مواجهة تنافسية مثيرة ضمن الجولة الـ15 من الدوري السعودي للمحترفين.

«صراع الصدارة والجمهور والنجوم» من بين عناوين مختلفة ونقاط متعددة تحملها مواجهة ديربي الرياض بين الغريمين التقليديين وسط توقعات بحضور جماهيري غفير بعد الإقبال الكبير على شراء تذاكر المواجهة بعد ساعات قليلة من طرحها.

وتحمل هذه القمة الرقم 101 في تاريخ المواجهات المباشرة بينهما في مسابقة الدوري السعودي؛ إذ انتصر الهلال في 40 مباراة، وكسب غريمه التقليدي النصر 30 مواجهة، وحضر التعادل بينهما في 30 مباراة. ويتفوق الزعيم أيضاً بتسجيله 146 هدفاً مقابل 116 هدفاً للنصر.

ويدخل الهلال متصدراً دون أي خسارة ويملك 38 نقطة مقابل 34 نقطة لوصيفه النصر الذي يعيش هو الآخر أياماً مثالية ويسعى للخروج منتصراً من أجل تقليص الفارق النقطي والاقتراب من قمة الترتيب في نسخة استثنائية شهدت توافد الكثير من النجوم إلى الدوري السعودي ضمن برنامج ضخم جرى إطلاقه «استقطاب النجوم» كجزء من مشروع الارتقاء بالدوري إلى قائمة أفضل خمسة دوريات في العالم.

النصراويون يمنون النفس بقدرة رونالدو على اللحاق بالكتيبة الصفراء اليوم (تصوير: عبدالعزيز النومان)

وتقترب القيمة السوقية لنجوم الفريقين (الهلال والنصر) من حاجز نصف مليار يورو مما يعكس حجم التنافس الضخم الذي سيشهده ديربي الرياض في سهرة كروية ممتعة مع إجازة نهاية الأسبوع في السعودية.

وتبلغ قيمة فريق الهلال، حسب «ترانسفير ماركت»، 233 مليون يورو، فيما تبلغ القيمة السوقية لفريق النصر 182 مليون يورو، رغم أن النجم الأبرز في صفوف فريق الهلال، اللاعب البرازيلي نيمار الذي تبلغ قيمته السوقية 50 مليون يورو، سيكون غائباً عن المشهد لتعرضه لإصابة قوية «قطع في الرباط الصليبي» حرمت الهلال من خدماته حتى نهاية الموسم.

ويملك الأزرق العاصمي أسماء لامعة، منهم: البرتغالي روبين نيفيز، والصربي سافيتش، ومواطنه ميتروفيتش، والبرازيلي مالكوم، ومواطنه ميشايل، بالإضافة إلى المدافع السنغالي خاليدو كوليبالي، والمغربي ياسين بونو، بالإضافة إلى الأسماء المحلية الأبرز، إذ يحضر سالم الدوسري المتوَّج بجائزة أفضل لاعب آسيوي، وإلى جواره علي البليهي، ومحمد البريك، ومحمد كنو، وسلمان الفرج، وسعود عبد الحميد.

أما في النصر، فيحضر في المقدمة نجمه الأبرز كريستيانو رونالدو، ومواطنه أوتافيو، بالإضافة إلى الإسباني لابورت، والسنغالي ساديو ماني، وسيكو فوفانا، والكرواتي مارسيلو بروزوفيتش، والثنائي البرازيلي تاليسكا ومواطنه أليكس تيليس. ويتقدم سلطان الغنام قائمة النجوم المحليين في الفريق، بالإضافة إلى عبد الإله العمري، وسامي النجعي، وعبد الرحمن غريب، وعبد الله الخيبري، والحارس نواف العقيدي.

ويعيش الفريقان مرحلة فنية فائقة الجودة وسط معنويات مرتفعة بسلسلة الانتصارات التي يسجلها الفريقان، فضلاً عن كون الهلال لم يتعرض لأي خسارة حتى الآن على صعيد الدوري ودوري أبطال آسيا وكأس الملك.

وتبدو الأوراق الفنية متشابهة بين الهلال والنصر مما يشير إلى مواجهة تنافسية كبيرة، حيث تَصدَّر الأزرق مجموعته الآسيوية وتأهل إلى دور الـ16 في دوري أبطال آسيا، وبلغ ربع نهائي كأس الملك، أغلى البطولات المحلية، وذات الأمر ينطبق على الأصفر الذي يحضر في وصافة لائحة الترتيب في الدوري.

ويتفوق الهلال على نظيره النصر بعدة نقاط، أهمها حضوره في الصدارة والفارق النقطي المريح حتى في حال تعثره، بالإضافة إلى إمكاناته الهجومية بواقع 43 هدفاً مقابل 39 هدفاً للنصر، فيما استقبلت شباك الهلال ثمانية أهداف فقط مقابل 15 هدفاً في شباك النصر الذي يعد رابع أفضل خط دفاع في الدوري.

وقد يكون عامل الإرهاق مؤثراً على أداء لاعبي الهلال بعد خوض مواجهتين خارج أرضهم قبل ديربي الرياض، إذ التقى الحزم في مدينة بريدة، وكسب اللقاء بنتيجة تاريخية 9 – 0، قبل أن يسافر إلى أوزبكستان لمواجهة نافباخور في «أبطال آسيا» ويكسب اللقاء ويعود ببطاقة التأهل.

ويدرك البرتغالي خورخي خيسوس، مدرب الهلال، أن الخروج بنتيجة إيجابية في مواجهة النصر ستمنحه الراحة التنافسية كثيراً، لأن الانتصار سيوسّع الفارق النقطي إلى 7 نقاط مع أبرز المطاردين هذا الموسم.

ويتفوق الهلال في الجانب الدفاعي في ظل وجود الدولي المغربي ياسين بونو، الذي نجح في الخروج بشباك نظيفة في 11 مباراة هذا الموسم بمختلف البطولات منها 6 مواجهات متتالية حتى الآن، وهو رقم يمنح الاطمئنان للأزرق العاصمي.

أما فريق النصر الذي يتولى قيادته البرتغالي لويس كاسترو، فقد حقق لقب كأس الملك سلمان للأندية العربية مطلع الموسم الحالي على حساب الهلال، وهو أمر يمنحه دافعاً معنوياً لتكرار الفوز والاقتراب من الصدارة وتقليص الفارق النقطي.

وخرج النصر من مباراة تنافسية بالفوز أمام بيرسبوليس الإيراني وبعشرة لاعبين بعد طرد اللاعب علي لاجامي منذ وقت مبكر في الدقيقة 17 لكنَّ النصر ظفر بنتيجة المواجهة.

ولا تبدو الحالة البدنية للاعب كريستيانو رونالدو واضحة بشأن قدرته على المشاركة في كامل دقائق المباراة من عدمها بعد تعرضه لكدمة قوية في دوري أبطال آسيا رغم استمراره في الملعب وعدم خروجه بعد الإصابة مباشرة.

ويمثل البرتغالي رونالدو رقماً صعباً وفارقاً في النصر حتى على صعيد الدوري في ظل صعوده لقائمة الهدافين، وبفارق كبير عن أقرب المنافسين له بعدد 15 هدفاً.

وفي مدينة المجمعة الرياضية، يستضيف الفيحاء نظيره ضمك في مواجهة تنافسية بينهما بعد تحقيق الفوز في الجولة الماضية، إذ استعاد الفيحاء نغمة انتصاراته بعد عدة مباريات وكسب لقاءه أمام الفتح وأنعش رصيده بالنقاط الثلاث، إذ بلغ النقطة 19 حالياً، قبل أن يواصل رحلة انتصاراته ويحقق فوزاً ثميناً في دوري أبطال آسيا أمام فريق آهال التركماني. فيما يدخل ضمك المواجهة عقب فوزه في ديربي الجنوب أمام غريمه التقليدي أبها، إذ رفع الفريق الذي يتولى قيادته الروماني كوزمين كونترا، رصيده إلى 18 نقطة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى