أخبار العالم

الدانمارك تقر قانونا يحظر حرق المصحف وأي “معاملة غير لائقة” للنصوص الدينية

[ad_1]

صادق البرلمان الدانماركي الخميس على قانون يحظر “المعاملة غير اللائقة” للنصوص الدينية ويحظر عمليا إحراق المصحف بعدما أثارت خطوات كهذه في الأشهر الماضية، غضبا في دول مسلمة. وتم تمرير مشروع القانون الذي يحظر “المعاملة غير اللائقة للنصوص ذات الأهمية الدينية الكبيرة لمجتمعات دينية معترف بها” بأغلبية 94 صوتا مقابل 77 صوتا معارضا في البرلمان المؤلف من 179 مقعدا.

نشرت في: آخر تحديث:

1 دقائق

بأغلبية 94 صوتا، أقرت الحكومة الدانماركية الخميس مشروع قانون يحظر حرق المصحف الرموز الدينية المقدسة بعد الاضطرابات التي سجلت في دول إسلامية عدة جراء تدنيس نسخ منه في البلاد.

سينطبق البند القانوني أيضا على تدنيس الكتاب المقدس أو التوراة أو الرموز الدينية مثل الصليب، على أن يعاقب الجاني بغرامة وبالسجن مدة عامين، غير أنه لن يشمل “التعابير اللفظية أو المكتوبة” المسيئة للديانات بما في ذلك الرسوم الكاريكاتورية، وفق وزير العدل الذي أكد أن الدانمارك لا تزال متمسكة بشدة بقوانين حرية التعبير.

وكانت الدانمارك، وكذلك السويد، قد شددت الإجراءات الحدودية مطلع آب/أغسطس خوفا من تدهور الوضع الأمني إثر توالي حوادث حرق وتدنيس المصحف. ثم ألغتها الدانمارك في 22 آب/أغسطس.

ست سنوات على إلغاء قانون التجديف

يأتي إقرار القانون المقرر إحالته على البرلمان في الأول من أيلول/سبتمبر بعد ست سنوات من إلغاء الدانمارك قانون التجديف العائد إلى 334 عاما. ومن المتوقع تمرير مشروع القانون في البرلمان حيث تحظى حكومة اليسار واليمين بالأغلبية.

 

فرانس24/ أ ف ب

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى