أخبار العالم

الحرس الثوري الإيراني يعلن استهداف مراكز تجسس وتجمعات لجماعات “إرهابية” شمال العراق



أعلن الحرس الثوري الإيراني ليل الإثنين شن هجوم صاروخي على “مجموعات إرهابية” في أربيل بشمال العراق، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي في طهران ليل الإثنين. وأوردت وكالة الأنباء الرسمية “إرنا” أن “حرس الثورة الإسلامية أعلن تدمير مقرات تجسس وتجمع لمجموعات الإرهابية المعادية لإيران في أجزاء من المنطقة باستخدام صواريخ بالستية”.

نشرت في: آخر تحديث:

1 دقائق

 ذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية في وقت متأخر الإثنين أن الحرس الثوري أعلن أنه هاجم “مراكز تجسس وتجمعات لجماعات إرهابية مناهضة لإيران” قرب مدينة أربيل بالعراق بصواريخ باليستية.

وقالت ثلاثة مصادر أمنية إن دوي انفجارات سمع في منطقة تبعد نحو 40 كيلومترا عن أربيل التابعة لإقليم كردستان في منطقة قريبة من القنصلية الأمريكية ومن مساكن مدنية.

وقال مصدران طبيان إن قتيلين وخمسة جرحى من المدنيين نقلوا إلى مستشفى محلي بعد الانفجارات.

وذكرت المصادر الأمنية أن مطار أربيل أوقف حركة الملاحة الجوية.

وقال الحرس الثوري الإيراني في بيان “تم استخدام الصواريخ البالستية لتدمير مراكز تجسس وتجمعات للجماعات الإرهابية المناهضة لإيران في المنطقة في وقت متأخر من الليلة”.

ونفذت إيران في الماضي ضربات في منطقة كردستان بشمال العراق قائلة إن المنطقة تستخدم كنقطة انطلاق للجماعات الانفصالية الإيرانية وكذلك عملاء إسرائيل.

وحاولت بغداد معالجة المخاوف الإيرانية بشأن الجماعات الانفصالية في المنطقة الحدودية الجبلية، وتحركت لنقل بعض أعضائها في إطار اتفاق أمني تم التوصل إليه مع طهران في عام 2023.

فرانس24/ رويترز



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى