أخبار العالم

التسريبات تجبر ديشان على إخفاء أوراقه قبل مواجهة إسبانيا



قال لاعب الوسط، الفرنسي أدريان رابيو، إن مدرّبه ديدييه ديشان اضطر للاحتفاظ بخططه التكتيكية بعيداً حتى عن لاعبيه؛ لأنها كانت تتسرّب قبل مباريات بطولة أوروبا لكرة القدم 2024.

ووفقاً لوكالة «رويترز»، تردّد أن ديشان بدّل التشكيلة الأساسية وطريقة اللعب، قبل ساعات فقط من الفوز على البرتغال في دور الثمانية، الجمعة الماضي، كما أنه لم يُبلغ لاعبيه بالتشكيلة إلا بعد صعودهم إلى الحافلة التي أقلّتهم للملعب.

وكشفت صحيفة «ليكيب» الرياضية الفرنسية اليومية، مطلع الأسبوع الحالي، أن خطط ديشان قبل المباراة، والطريقة المعتادة لإبلاغ لاعبيه، تغيّرت عدة مرات خلال البطولة، وأكّد رابيو ذلك.

وقال رابيو للصحافيين في مؤتمر صحافي، الاثنين، يسبق مباراة قبل النهائي بين فرنسا وإسبانيا، الثلاثاء: «ربما يتعلق الأمر بإخفاء الأشياء عنكم أكثر من علاقته بنا. حتماً، هناك أضرار جانبية، إنه أمر صعب بالنسبة للمدرّب عندما يحاول تنفيذ استراتيجيته؛ لأن المعلومات تتسرّب قبل نهاية التدريب، ليس من الجيد أن ترى ذلك عندما تعمل بجدية على شيء ما، في نهاية التدريب علمت وسائل الإعلام بذلك بالفعل».

وأضاف: «إنه عارٌ لنا ولكم أيضاً؛ لأنه عندما يتسرّب الأمر فإنه ينبّه المنافسين إلى الأشياء التي نحاول العمل عليها، نحن نحاول إبقاء الأمور بيننا حتى اللحظة الأخيرة وبداية المباراة».

وتابع رابيو: «كان المدرّب يعمل معنا على أكثر من خطة لعب، لكن حتى إذا قام بتغيير طريقة اللعب في اللحظة الأخيرة فإننا نعرف بالضبط ما يتعيّن علينا القيام به عند اللعب في كل من هذه الطرق المختلفة، أنت دائماً يجب أن تتمتع بالقدرة على التكيّف إذا كنت لاعب كرة قدم من الطراز العالمي».

وأشار رابيو، الذي من المتوقع أن يعود للتشكيلة بعد إيقافه في مباراة فرنسا الأخيرة، إلى أن «إسبانيا ستخضع للاختبار غداً بضغوط أكبر مما تعرضت له سابقاً في بطولة أوروبا 2024».

وقال: «نحن مُجمِعون على أنه فريق يلعب بشكل أفضل عندما يستحوذ على الكرة، إنهم فريق متكامل، لكننا واثقون، ونعرف ما يجب القيام به، إنه فريق يحتاج للتحرك، وحتى الآن سمح لهم المنافسون باللعب كثيراً، سيتعين علينا أن نرى كيف سيلعبون غداً؛ لأن المنتخبات غالباً ما تغيّر أسلوب لعبها عندما تواجه فرنسا».



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى