أخبار العالم

«البوندسليغا»: ليفركوزن بطلاً للشتاء



أنقذ الأرجنتيني إتشيكيال بالاسيوس فريقه باير ليفركوزن الساعي إلى اللقب الأول في تاريخه من فخ مضيفه أوغسبورغ وقاده إلى الفوز بهدف قاتل 1 – 0 في الوقت بدل الضائع، وبالتالي ضمان لقب بطل الشتاء المعنوي السبت في المرحلة السابعة عشرة الأخيرة من دور ذهاب بطولة ألمانيا لكرة القدم. وانتظر ليفركوزن الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع لتسجيل هدف الفوز عبر بالاسيوس محققاً فوزه الثالث توالياً والرابع عشر هذا الموسم دون أي خسارة في الدوري.

ورفع ليفركوزن سجلّه النظيف من الهزائم إلى 26 في مختلف المسابقات (23 فوزاً و3 تعادلات)، حيث تصدر مجموعته في مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» بالعلامة الكاملة وحقق 3 انتصارات في مسابقة الكأس المحلية التي بلغ دورها ربع النهائي، حيث سيلاقي شتوتغارت في السادس من فبراير (شباط) المقبل. وعزّز رجال المدرب الإسباني شابي ألونسو موقعهم في الصدارة برصيد 45 نقطة وأعادوا الفارق إلى 4 نقاط بينهم وبين المطارد المباشر بايرن ميونيخ حامل اللقب والفائز على هوفنهايم بثلاثية نظيفة، الجمعة، في افتتاح المرحلة. ويملك النادي البافاري مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة عشرة أمام يونيون برلين سيخوضها في 24 يناير (كانون الثاني) الحالي.

وعانى باير ليفركوزن كثيراً في غياب أربعة لاعبين أساسيين؛ هم هدافه النيجيري فيكتور بونيفيس بسبب الإصابة، والمغربي أمين عدلي والمدافع الإيفواري أوديلون كوسونو والبوركيني إدمون تابسوبا بسبب مشاركتهم مع منتخبات بلادهم في نهائيات كأس الأمم الأفريقية في كوت ديفوار. وكان ليفركوزن الأفضل أغلب فترات المباراة وبحث بشكل كبير عن هزّ الشباك، لكنه كاد يدفع الثمن غالياً خصوصاً في الشوط الثاني إثر هجمتين مرتدتين لأصحاب الأرض؛ الأولى عندما انطلق البوسني إرميدين ديميروفيتش خلف الدفاع من منتصف الملعب وتوغل داخل المنطقة مراوغاً الحارس الفنلندي لوكاش هراديتسكي لكنه سدد بجوار القائم الأيمن (68)، والثانية سجّل منها فيليب تييتس هدفاً أُلغي بداعي التسلل بسنتمترات قليلة (72).

وكانت أبرز فرص ليفركوزن رأسية لمهاجمه الدولي التشيكي باتريك شيك من مسافة قريبة بجوار القائم الأيمن (59)، وتسديدة للهولندي جيريمي فريمبونغ على بعد 5 أمتار بجوار القائم الأيمن البعيد (65). وكاد البديل الواعد فلوريان فيرتس (20 عاماً) يفعلها بتسديدة من مسافة قريبة لامست القائم الأيمن وخرجت من الملعب (69)، وأبعد الحارس فين داهمين كرة قوية ليوناش هوفمان من خارج المنطقة (88)، قبل أن يفعلها بالاسيوس عندما تلقى كرة عرضية داخل المنطقة من المدافع الإسباني أليخاندرو غريمالدو، فهيّأها لنفسه بيمناه وسددها بالقدم ذاتها من مسافة قريبة قوية داخل المرمى (90+4). وفرّط لايبزيغ في فرصة انتزاع المركز الثالث ولو مؤقتاً من شتوتغارت بسقوطه أمام ضيفه أينتراخت فرانكفورت بهدف وحيد سجله أنسغار كناوف في الدقيقة السابعة. وهي المباراة الثانية توالياً التي يفشل فيها لايبزيغ في تحقيق الفوز بعد سقوطه في فخ التعادل أمام فيردر بريمن في المرحلة الماضية. وتجمّد رصيد لايبزيغ عند 33 نقطة في المركز الرابع بفارق نقطة واحدة خلف شتوتغارت الذي يحل ضيفاً على بوروسيا مونشنغلادباخ الأحد في ختام المرحلة.

في المقابل، حقّق فرانكفورت فوزه الثاني توالياً والسابع هذا الموسم فشدّد الخناق على بوروسيا دورتموند بعدما لحق به إلى المركز الخامس برصيد 27 نقطة لكل منهما قبل مواجهة الأخير لمضيفه دارمشتات لاحقاً. وتعادل فرايبورغ مع يونيون برلين 0 – 0 وكولن مع هايدنهايم 1 – 1 وماينتس مع فولفسبورغ بالنتيجة ذاتها. ويلعب الأحد أيضاً بوخوم مع فيردر بريمن.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى