أخبار العالم

الاحتلال ينقل 39 أسيراً وأسيرة فلسطينية إلى سجن عوفر تمهيداً لإطلاق سراحهم


أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية، الجمعة، بدء نقل الأسرى الفلسطينيين المقرر إطلاق سراحهم ضمن صفقة التبادل، إلى سجن عوفر بالضفة الغربية. ومن المتوقع أن يتم إطلاق سراح 13 أسيراً إسرائيلياً من غزة عبر معبر رفح.

نقلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة، 39 أسيراً وأسيرة فلسطينية إلى سجن عوفر وسط الضفة الغربية، تمهيداً لإطلاق سراحهم في إطار صفقة تبادل أسرى مع الفصائل الفلسطينية.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية على موقعها الإلكتروني: “خرجت الأسيرات الأمنيات الـ 24 سجن الدامون، كما غادرت الأسيرات الأمنيات الـ 15 سجن مجدو، وسيتم إطلاق سراحهن ضمن صفقة الرهائن”.

وأضافت: “يتم نقل المعتقلين في قافلة إلى سجن عوفر وتحت حراسة مشددة”، دون الكشف عن أسماء الأسرى والأسيرات المشمولين بعملية الإفراج.

وقالت مصادر محلية في القدس الشرقية إن شرطة الاحتلال استدعت عدداً من أهالي الأسرى الفلسطينيين للإفراج عنهم، وحذرتهم من إظهار أي علامات احتفال.

وكانت الأهالي قد قرروا من تلقاء أنفسهم عدم الاحتفال نظرا لكثرة الشهداء في غزة.

ومن المقرر، اليوم الجمعة، إطلاق سراح 13 إسرائيليا من غزة عبر معبر رفح، كما ستفرج إسرائيل بالتزامن عن 39 فلسطينيا من السجون الإسرائيلية.

ويتم إطلاق سراح الأسرى على دفعات على مدى 4 أيام، ليشمل 50 إسرائيلياً و150 فلسطينياً، جميعهم نساء وأطفال من الجانبين.

وتعتقل حماس نحو 239 إسرائيليا أسرتهم في 7 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، خلال هجوم نفذته على مستوطنات “غلاف غزة”، فيما تحتجز إسرائيل في سجونها نحو 7 آلاف أسير فلسطيني، بينهم 200 طفل و78 امرأة ومئات المرضى والجرحى. .

إسرائيل تحذر النازحين الفلسطينيين من العودة إلى شمال قطاع غزة

حذرت إسرائيل مهجري جنوب قطاع غزة من العودة إلى المناطق الشمالية، وذلك خلال التهدئة الإنسانية المؤقتة التي بدأت اليوم الجمعة. وأكدت أن شمال قطاع غزة منطقة حرب محرمة وخطيرة.

ألقت الطائرات الإسرائيلية، منشورات فوق مناطق جنوب قطاع غزة، تحذر السكان والنازحين من التوجه إلى المناطق الشمالية ومدينة غزة، وذلك خلال الهدنة الإنسانية المؤقتة التي دخلت حيز التنفيذ عند الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي.

انطلقت الدعوات الشعبية الفلسطينية للعودة إلى الشمال عند الساعة الواحدة من ظهر يوم الجمعة.

وقال الجيش في المنشور: “بالنسبة لسكان قطاع غزة، الحرب لم تنته بعد. وأضاف أن الهدنة الإنسانية مؤقتة والمنطقة الواقعة شمال قطاع غزة منطقة حرب خطيرة ويمنع التجول فيها.

وتابع: “عليكم البقاء في المنطقة الإنسانية جنوب القطاع وعدم التوجه إلى الشمال”.

وذكر أن الحركة متاحة فقط “من الشمال إلى الجنوب عبر طريق صلاح الدين”.

وختم بالقول: “العودة إلى الشمال ممنوعة وخطيرة، مصيركم ومصير عائلاتكم بين أيديكم”.

بدأت في ساعات الصباح الأولى من اليوم الجمعة، التهدئة الإنسانية المتفق عليها بين جيش الاحتلال الإسرائيلي وحركة حماس والمقاومة الفلسطينية في كافة مناطق قطاع غزة لمدة 4 أيام، وتشهد وقفاً كاملاً لإطلاق النار.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى