أخبار العالم

الاحتلال يقتحم جنين ويحاصر مخيمها ويعتقل فلسطينيين في مداهمات بالضفة الغربية


اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، وحاصرت مخيمها وسط مواجهات اندلعت مع عشرات الفلسطينيين، فيما اعتقلت قوات الاحتلال عدداً من الفلسطينيين في حملة مداهمات في عدة مناطق في الضفة الغربية.

وذكر شهود عيان أن قوة إسرائيلية اقتحمت مدينة جنين، وبدأت بتفتيش منازل ومتاجر الفلسطينيين، وتجريف الشوارع والممتلكات، واعتقلت مواطنا واحدا على الأقل، ما أدى إلى اندلاع مواجهات بين عشرات الفلسطينيين الذين رشقوا جيش الاحتلال بالحجارة، فيما واستخدم الأخير الرصاص الحي.

وذكرت مصادر طبية أن مواطناً واحداً على الأقل أصيب خلال تلك المواجهات، وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج. فيما بدأت الجرافات العسكرية بتجريف الشوارع في محيط مخيم جنين، وسط وصول تعزيزات عسكرية إلى الموقع وبدأت بمحاصرة المخيم.

نفذ جيش الاحتلال، صباح الخميس، سلسلة مداهمات، استهدفت عدة بلدات في الضفة الغربية المحتلة، اعتقل خلالها فلسطينيين، بينهم رجل مسن من بلدة دورا جنوب الخليل، بعد تعرضه للضرب.

وفتشت قوات الاحتلال الإسرائيلي منازل الفلسطينيين بعد مداهمة عدة مدن وبلدات في الضفة الغربية المحتلة، بحجة اعتقال مطلوبين. ودمروا المنازل والبنية التحتية وهاجموا المدنيين.

وفي هذا السياق، أعلن نادي الأسير الفلسطيني، أمس الأربعاء، أن إسرائيل اعتقلت 9170 فلسطينياً من الضفة الغربية المحتلة منذ بدء الحرب على قطاع غزة في 7 أكتوبر الماضي، فيما تواصل تصعيد حملات الاعتقال والجرائم الممنهجة ضد الفلسطينيين. السجناء والمعتقلين.

بالتزامن مع حربه المدمرة على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، وسع جيش الاحتلال الإسرائيلي عملياته في الضفة الغربية، بما فيها القدس، فيما كثف المستوطنون هجماتهم على الفلسطينيين وممتلكاتهم.

ارتفع عدد الفلسطينيين الذين استشهدوا برصاص جيش الاحتلال والمستوطنين في الضفة الغربية منذ 7 تشرين الأول/أكتوبر إلى 543، إضافة إلى نحو 5200 جريح، بحسب بيانات وزارة الصحة الفلسطينية.

خلفت الحرب الإسرائيلية على غزة ما يقرب من 122 ألف شهيد وجريح فلسطيني، معظمهم من الأطفال والنساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار ومجاعة هائلة أودت بحياة الأطفال والشيوخ.

تواصل إسرائيل حربها على غزة بدعم أمريكي مطلق، متجاهلة قرار مجلس الأمن الذي يطالبها بوقفها فورا، وتأمر محكمة العدل بوقف هجومها على مدينة رفح جنوب غزة، واتخاذ إجراءات فورية لمنعها أعمال “الإبادة الجماعية” و”تحسين الوضع الإنساني” في القطاع





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى