أخبار العالم

الإسكندرية تستقبل زوار «شمّ النّسيم» بمعارض الزهور والفنون وماراثون دراجات


قرّر المصري أحمد شاكر، اصطحاب زوجته وطفلتيه من القاهرة إلى الإسكندرية لقضاء عيد «شمّ النّسيم» على ساحل البحر، وذلك بعد أن قرأ ما أعلنته هيئة سكك حديد مصر من قيام رحلة قطار اليوم الواحد بين المدينتين، الاثنين، لقضاء «شمّ النّسيم»، والاحتفال بأعياد الربيع بين أحضان الطبيعة، حيث المغادرة في السابعة صباحاً والعودة في السادسة من مساء اليوم نفسه.

وتُعد شواطئ عروس المتوسط الخيار المفضل للسياحة الداخلية لدى كثير من أبناء القاهرة ومحافظات الدلتا لقضاء إجازة «شمّ النّسيم»، و«أعياد الربيع»، بما تضمه من شواطئ ممتدة، وحدائق ومتنزهات متعددة في مقدمتها حدائق قصر المنتزه، إلى جانب سهولة السّفر إليها، وانخفاض تكاليف الزيارة مقارنة بغيرها من المدن الأخرى، مع توفّر جميع المرافق والخدمات.

وقال الشاب الأربعيني، الذي يعمل موظفاً إدارياً في إحدى شركات المقاولات، لـ«الشرق الأوسط»: «لم أتردّد عندما علِمت برحلة القطار، فهي فرصة لزيارة الإسكندرية وقضاء ساعات عدّة على شاطئ البحر، وبين معالم المدينة، هروباً من ضغوط الحياة وأعبائها»، لافتاً إلى أنه حمل معه مأكولات «شمّ النّسيم» وفي مقدمتها الفسيخ والرنجة، لتناولها على الشاطئ، لزيادة الاستمتاع بالرحلة.

محافظ الإسكندرية يطلق شعلة ماراثون الدراجات الهوائية احتفالاً بأعياد الربيع (محافظة الإسكندرية)

وفضلت آلاف العائلات والأسر والمجموعات السياحية التوجه إلى الإسكندرية منذ نهاية الأسبوع الماضي، للاستمتاع بأيام العطلة الرسمية المتتالية في البلاد، التي امتدت إلى 4 أيام (من الجمعة حتى اليوم الاثنين)، وفق قرار رئيس الوزراء المصري باعتبار الأحد إجازة رسمية، بمناسبة عيد العمال.

وقال مصدر في هيئة السكة الحديد، لـ«الشرق الأوسط»، إن هناك إقبالا كبيرا منذ الأسبوع الماضي على حجز تذاكر القطارات بجميع أنواعها المكيفة والروسية، من مختلف المحافظات إلى الإسكندرية، وذلك لرغبة المواطنين في استغلال أيام العطلة في التنزه.

الأمر نفسه، يؤكده رئيس غرفة شركات السياحة في الإسكندرية، علي المناسترلي، وفق تصريحات صحافية، مبيّناً أن نسب الإشغال الفندقي في المدينة الساحلية ارتفعت منذ الأسبوع الماضي وتجاوزت 95 في المائة، وهناك ضغط غير طبيعي على جميع الفنادق، كما أن جميع شوارع وميادين الإسكندرية تشهد حالياً زحاماً ملحوظاً، الأمر الذي يساعد على إحداث رواج كبير في المطاعم والمقاهي والكافتيريات، بما يُعدّ بروفة حقيقية لبدء موسم الاصطياف.

مع وصول القطار إلى غايته؛ انتشر ركابه بين الشواطئ، التي شهدت زحاماً منذ الصباح، حيث استمتع بها آلاف المواطنين، حسب الإدارة المركزية للسياحة والمصايف في الإسكندرية، في حين انتشرت مشاهد تناول البيض الملوّن وأنواع الأسماك المملحة بين مرتادي الشواطئ بوصفها عادة أصيلة لهم، بينما رُفعت الرايات الحمراء في كل الشواطئ، التي تعني أنّ السباحة ممنوعة تماماً بسبب ارتفاع أمواج البحر وسرعة الرياح.

معرض الزهور داخل حديقة مدخل الإسكندرية (الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية)

خارج الشواطئ، شهدت الإسكندرية، كثيراً من الفعاليات؛ احتفالاً بـ«أعياد الربيع» و«شمّ النّسيم»، حيث أطلق محافظ الإسكندرية، اللواء محمد الشريف، صباح الاثنين، برفقة القيادات التنفيذية والشعبية والبرلمانية، شعلة ماراثون الدراجات الهوائية بدءاً من استاد الإسكندرية الرياضي الدولي بمشاركة 30 مصوراً من أعضاء نادي «عدسة للتصوير»، الذين يتجوّلون بالدراجات في شوارع الإسكندرية العريقة، ومنها: (شارع فؤاد – وشارع النبي دانيال – وميدان محطة مصر)، لتصوير وإظهار جمالياتها، وإبراز أعمال التطوير التي تمت بها.

حديقة أنطونيادس في الإسكندرية (صفحة الحديقة على فيسبوك)

وتضمّنت الاحتفالات عروضاً فنية وثقافية ورياضية، بدأت بافتتاح معرض للزهور والشجيرات الصغيرة في حديقة مدخل الإسكندرية، وافتتاح معرض للفنون التشكيلية باستاد الإسكندرية، بمشاركة 23 فناناً تشكيلياً، ومعرض فوتوغرافي فني، بتنظيم الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة.

ثم جاء انطلاق موكب السيارات المزينة بالورود والأعلام لتجوب شوارع الإسكندرية وعلى طول الكورنيش، فضلاً عن تسيير الأتوبيس ذي الطابقين الشهير في المدينة، الذي انتهى بشاطئ ستانلي، حيث يقام معرض خيري على الشاطئ بمشاركة الجمعيات والمجتمع المدني والهيئات الحكومية.

جانب من معرض الزهور (الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية)

من جانب آخر، فضل العشرات من زائري الإسكندرية الاحتفال بيوم «شمّ النّسيم» في الحدائق والمتنزهات العامة في المحافظة، وشهدت حديقة الحيوان إقبالاً كبيراً مع بداية اليوم، وتفاعل الأطفال مع العروض والألعاب الترفيهية في الحديقة، وفق تأكيدات الدكتور محمد جلال، مدير عام حدائق الحيوان في وزارة الزراعة، في حين حرصت إدارة الحديقة على عرض فصائل جديدة من الحيوانات التي استُقبلت مؤخراً منها.

ماراثون الدراجات يمر في شوارع الإسكندرية لإظهار جمالياتها (الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة بالإسكندرية)

وبالمئات التفت الأسر المصرية حول وجبات الفسيخ والرنجة في المتنزهات الأخرى، لا سيما حديقة أنطونيادس، وحدائق المنتزه، التي تُعدّ من الأماكن المُفضّلة للتنزه لدى عشاق الإسكندرية.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى