أخبار العالم

“الإبادة الجماعية”. وزير الدفاع الإسباني يندد بانتهاكات الاحتلال في غزة



أدانت وزيرة الدفاع الإسبانية مارجريتا روبلز، اليوم السبت، الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، ووصفتها بأنها “إبادة جماعية حقيقية”.

وتأتي تصريحات روبلز في ظل تدهور العلاقات بين تل أبيب ومدريد عقب قرار الأخيرة الاعتراف بدولة فلسطين.

وأكد روبلز في تصريحات لإذاعة RTE الإسبانية، على هامش عرض عسكري في مدينة أوفييدو شمالي البلاد، أن مدريد “لا يمكنها تجاهل الوضع في غزة”.

وهذه هي المرة الأولى التي يستخدم فيها وزير من الحزب الاشتراكي الإسباني، الذي يقود الائتلاف الحكومي، مصطلح “إبادة جماعية” لوصف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

والأربعاء الماضي، أعلنت إسبانيا والنرويج وإيرلندا بشكل متزامن، ردا على حملة سياسية قادتها مدريد، الاعتراف رسميا بدولة فلسطين وفقا للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، مؤكدة أن القرار سيدخل حيز التنفيذ في 28 مايو الجاري.

ويأتي القرار بعد أكثر من 8 أشهر من الحرب الإسرائيلية الشرسة على قطاع غزة، والتي أسفرت عن استشهاد عشرات الآلاف من المدنيين، غالبيتهم من النساء والأطفال، بالإضافة إلى دمار كبير في البنية التحتية والمرافق الرئيسية.

جدير بالذكر أن 8 دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي تعترف بدولة فلسطين، وهي: بلغاريا، بولندا، جمهورية التشيك، رومانيا، سلوفاكيا، المجر، السويد، وجنوب قبرص.

فلسطين دولة مراقبة في الأمم المتحدة، لكنها ليست عضوا، وفقا لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بتاريخ 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2012.​​​​​​





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى