أخبار العالم

الأهلي يهزم مودرن فيوتشر ويتوج بكأس السوبر المصرية



فاز الأهلي 4-2 على موردن فيوتشر، الخميس، ليتوج بكأس السوبر المصرية لكرة القدم للمرة 14، بعد مباراة امتدت لوقت إضافي بعدما أهدر الأهلي تقدمه 2-صفر في الشوط الثاني.

ووفقا لوكالة «رويترز»، عزز الأهلي رقمه القياسي بالفوز باللقب للمرة 14 من 21 مرة، إذ سبق له الفوز باللقب 13 مرة بالنظام القديم بين بطلي الدوري والكاس، مقابل أربعة ألقاب للزمالك صاحب المركز الثاني، ومرة واحدة لكل من المقاولون وطلائع الجيش وحرس الحدود.

وافتتح محمود عبد المنعم (كهربا)، التسجيل من ضربة رأس بعد مرور 12 دقيقة مستغلاً ركلة ركنية نفذها علي معلول ولم يتمكن محمود جنش حارس مرمى مودرن من إبعادها.

وجاء الهدف الثاني في الدقيقة 34 بعد انطلاقة من منتصف الملعب من حسين الشحات، الذي مرر الكرة إلى كهربا الذي لعب تمريرة وضعت الشحات في انفراد مع الحارس ليضعها في الشباك.

وقلص البديل عمر السعيد الفارق في الدقيقة 76، عندما ضغط على مصطفى شوبير حارس مرمى الأهلي الذي سدد الكرة تجاه لاعب مودرن فيوتشر لترتد في مرماه.

وأدرك محمد محمود التعادل بعدما أطلق تسديدة قوية من مسافة بعيدة اصطدمت بأحد لاعبي الأهلي لتغير مسارها إلى داخل مرمى الأهلي في الدقيقة 82 ليدفع بالمباراة إلى وقت إضافي.

وسجل أنتوني موديست هدف التقدم في الدقيقة 114 بضربة رأس مستغلاً عرضية معلول.

ورغم أن حكم الراية أعلن وجود تسلل في البداية، تبين بمراجعة حكم الفيديو المساعد أن موديست لم يكن متسللاً ليحتسب الهدف.

وبعد دقيقتين فقط، حسم كريم فؤاد الفوز مستغلاً خطأ دفاعي.

وشهدت الدقيقة التاسعة أول فرصة خطيرة في المباراة لصالح فيوتشر من تمريرة طولية أرسلها مروان محسن إلى عبد الكبير الوادي خلف مدافعي الأهلي، لكن تسديدة الوادي مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى شوبير إلى خارج الملعب.

وبعد مرور نصف ساعة وبعد عدة تمريرات قصيرة بين معلول والشحات، أرسل معلول تمريرة عرضية من جهة اليسار قابلها كهربا بتسديدة على الطائر وأمسك بها جنش.

وواصل الأهلي ضغطه الهجومي في الشوط الثاني وأهدر بيرسي تاو فرصة الهدف الثالث للأهلي في الدقيقة 61، عندما كان قريباً من المرمى وسدد خارج القائم الأيسر لمرمى الحارس جنش.

ومع منتصف الشوط الثاني تألق حارس فيوتشر وأنقذ مرماه من فرصتين، الأولى من قدم محمد هاني، والثانية من أمام كهربا.

ورد مروان محسن في الدقيقة 70، وسدد الكرة من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى شوبير.

وانتابت فيوتشر صحوة هجومية في آخر ربع ساعة من المباراة، ونجح في إحراز هدفين متتاليين ليدرك التعادل.

ولعب الفريقان وقتاً إضافياً على مدار نصف ساعة ولم يفلح ضغط الأهلي في الشوط الإضافي الأول في تغيير النتيجة، كما ضغط في الشوط الإضافي الثاني وأهدر كل من طاهر محمد طاهر ومحمد مجدي (افشة) أكثر من فرصة للتهديف من مسافة قريبة من المرمى، لكن موديست وفؤاد حسما المباراة للأهلي.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى